مقالات

4 العاب من شركة روكستار نتمنى ان تعود من جديد..

تاريخ شركة روكستار مملوء بالعناوين القوية التي نجحت في بناء قاعدة جماهيرية كبيرة حولها مثل سلسلة GTA و Red Dead Redemption و لعبة Bully و غيرها من العناوين التي مازالت محفورة في ذاكرتنا, و اليوم اريد ان اطرح عليكم اكثر 4 العاب من العاب روكستار نتمنى ان نرى لها اجزاء جديدة بعد ان توقفت منذ فترة طويلة.

1- Max Payne

الجزء الثالث Max Payne 3 كان اخر اجزاء هذه السلسلة التي ارى انها ظلمت بسبب صدور العاب قوية في نفس الفترة الزمنية لاطلاقها اهمها اجزاء GTA الجديدة و لكن رغم ذلك بقيت اللعبة مفضلة عند الكثير من جمهورها.

الجزء الثالث كان من افضل اجزاء السلسلة و التي ركزت على قصة انتقام “ماكس” من قتلة زوجته و ابنته و اعتقد ان هذا الجزء يحتاج الى تكملة بجزء جديد او على الاقل اعادة اطلاق على اجهزة الجيل الحالي.

2- Midnight Club: Los Angeles

انا اعلم ان الكثير منكم ينتظر ان يرى هذا الاسم في القائمة, هذه اللعبة التي نجحت بشكل كبير في الجمع بين العاب سباقات السيارات و العالم المفتوح باسلوب روكستار الممتع و نجحت اللعب منذ جزئها الاول في لفت الانتباه و جذب الكثير اليها و تحقيق نجاح كبير بين الالعاب المنافسة الاخرى و هذا الجزء قدم المزيد من السيارات و الخرائط الجديدة للعبة.

لعبة سلسلة Midnight Club يستحق من روكستار ان تعيد النظر في مصيرها و تقدم جزء جديد لها خصوصا انها تفتقد لوجود مثل هذا النوع من الالعاب في مكتبة العابها.

3- Manhunt

هذه اللعبة جمعت عنصر الرعب مع الاكشن باسلوب العاب GTA و رغم انها لاقت انتقادات كبيرة و واسعة بسبب محتواها الدموي و العنيف الا ان اللعبة كانت من انجح العاب روكستار و كانت لها مكانتها الخاصة بين العناوين الكبيرة التي صدرت في ذلك الوقت.

الجزء الثاني للعبة كانت تدور احداثه حول شخصية “دانيال لامب” احد ضحايا التجارب العلمية الفاشلة التي كانت تجري في احد المنشئات العلمية السرية لتبدأ مغامرة الصيد الدموية المرعبة داخل هذه المنشأة.

اللعبة تستحق ان تحصل على جزء جديد يكمل القصة و لنتعرف على مصير دانيال و اعتقد اذا صحت الشائعات التي تحدثت عن وجود جزء جديد للعبة تحت التطوير منذ مدة طويلة فسيكون هذا هو خبر القرن.

4- Bully

من اكثر العناوين التي احدث ضجة بعد سلسلة GTA و اللعبة تمتلك شعبية كبيرة رغم انها لم تحصل سوى على جزء واحد فقط و اعتقد لو روكستار اكملت اللعبة باجزاء جديدة لكانت الان شعبيتها تعادل شعبية GTA و ربما تفوقها.

اللعبة تقدم قصة جدا رائعة تدور حول الفتى “جيمي هبكينز” المشاكس الذي تتخلى عنه والدته و تدخلة احد الاكاديميات التعليمية و هناك على جيمي ان يتعلم كيف ينجو بحياته و يبقى المسيطر في كل شيء.

اللعبة كما ذكرت من اقوى العاب روكستار التي تستحق ان تحصل على جزء جديد رغم ان الكثير من المصادر التي تحدثت عن ان Bully 2 ستكون لعبة روكستار القادمة بعد Red Dead Redemption 2 و اتمنى ان تكون هذه الشائعات صحيحة.

و الان عزيزي القارئ لو طلبت منك اختيار لعبة واحدة من هذه الالعاب الاربعة ان يكون لها جزء جديد على اجهزة الجيل الحالي فأي منها ستختار ؟

تابع عروض و فيديوهات الالعاب مترجمة باللغة العربية من خلال قناتنا الجديدة VGA4A-Trailers, اشترك هنا..

زكريا احمد

مؤسس و مدير مجموعة فيديو جيمز فور عرب VGA4A و رئيس التحرير, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
إغلاق
إغلاق