Capcom تعلق على مشاكل الأداء في لعبة Resident Evil Village على الحاسب..

صدرت لعبة Resident Evil Village على منصات الجيل الجديد والقديم من الأجهزة المنزلية دون وجود أي مشاكل في الأداء، بينما كانت نسخة الحاسب الشخصي التي من المفترض أن تكون الأعلى في عدد إطاراتها تعاني من بعض المشاكل، وذلك بسبب نظام الحماية الرقمي DRM الذي يمنع القراصنة من فك تشفير حماية اللعبة وقرصنتها، والذي جعل من إطارات اللعبة تفقد ربع عددها في العديد من الأوقات أثناء اللعب.

وكالعادة قامت مجموعة من المقرصنين تحمل اسم EMPRESS بقرصنة نسخة الحاسب الشخصي الـ PC للعبة Resident Evil Village والتي تحمل نظام الحامية الأكثر ازعاجاً للاعبين DRM وأكد الفريق بعدها أن النسخة المقرصنة من اللعبة والتي لم تعد تعمل بنظام الحماية، تعمل بشكل أفضل ومستقرة كثيراً مقارنة بالنسخة الأصلية التي تتضمن نظام حماية DRM وهو الأمر الذي أزعج لاعبي الحاسوب ممن اشترى النسخة الاصلية.

قناة Digital Foundry قامت بالتحقيق في هذه المشكلة، والتاكد من تلك المزاعم عن طريق القيام بالاختبارات اللازمة، حيث لاحظت في السابق أن النسخة الأصلية المزودة بنظام الحماية كانت تواجه بعض مشاكل الأداء، وبالفعل لاحظت أن النسخة المقرصنة من اللعبة تعمل بشكل أفضل ولا تفقد العديد من الاطارات في بعض الأماكن.

شركة Capcom رغم عدم تقديمها لأي اقتراح لحل هذه المشكلة حتى هذه اللحظة، إلا أنها أكدت متابعتها حول هذا الأمر وصرحت:

يقوم فريق التطوير في الوقت الحالي بالحقيق في مشكلات أداء نسخة الحاسب الشخصي المبلغ عنها..

رغم أن المطور قد تأخر كثيراً في الانتباه لهذه المشكلة، حيث قد لا تجدي اجرائات الشركة أي تغيير كبير وذلك صدورها في وقت سابق، ومبيعاتها في الوقت الحالي أقل بكثير من وقت صدورها، إلا أننا نتمى أن تحل هذه المشكلة ومحاولة تجنبها في الألعاب القادمة.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى