الممكلة العربية السعودية توافق على تأسيس استديو تطوير AAA بالتعاون من مجموعة MBC و نيوم

العديد من الشباب العربي والسعودي تحديداً يضع آمال كبيرة على مشروع نيوم الذي يدخل ضمن “رؤية السعودية 2030” الذي يهدف الى الاستثمار في تسعة قطاعات متخصّصة أهمها مستقبل العلوم التقنية والرقمية، والإعلام والإنتاج الإعلامي، ومن المحتمل ان نشهد قريباً إنشاء جامعات ومعاهد خاصة بتعليم تطوير وتصميم الألعاب التي تفتقدها المنطقة بقوة.

فقد أعلنت الهيئة العامة للمنافسة عبر بيان رسمي صدر هذا اليوم ونشرته مجلة سبق الإلكترونية، عن عدم ممانعتها من أجل إنشاء مشروع مشترك بين شركة نيوم و شبكة MBC Initiative التابعة لمجموعة MBC القابضة المحدودة، حيث أفادت الهيئة العامة للمنافسة بأن المشروع المشترك الجديد سيقوم بتنفيذ وإدارة وتشغيل وتطوير الألعاب ذات الفئة AAA في مدينة نيوم.

سيثمر عن هذا المشروع والواعد المشترك المخطط تأسيسه في مدينة نيوم المستقبلية، عن أول شركة تقوم بتطوير الألعاب من فئة AAA في منطقة الشرق الأوسط بأكملها، حيث أضافت الهيئة أنها قامت بتحديد النطاق الجغرافي للصفقة بسوق المملكة العربية السعودية، وعليه قامت الهيئة بدراسة سوق ألعاب الفيديو في المملكة العربية السعودية لتحديد ما إذا كانت هناك مخاوف على المنافسة من عدمها.

البيان الصادر

فقد تم الوصول الى هذا القرار الرسمي بعد التأكد من أنه لا يُتوقع أن تكون هناك مخاوف من الممكن أن تؤثر على المنافسة في المملكة العربية السعودية كون أطراف الصفقة لا يملكون أي حصص سوقية في السوق المعني، مما يعني دخول منشأة جديدة لهذا السوق وبالتالي سيؤدي إلى رفع المنافسة في هذا السوق الواعد.

 الهيئة العامة للمنافسة أكدت أن هذا المشروع الطموح المشترك سيعمل على تحقيق واحدة من أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 المتمثلة في زيادة الإيرادات الغير نفطية، حيث ان هذا المشروع المشترك سيعمل على تنمية قطاع الترفيه داخل المملكة، وسوفر فرص عمل لكل شرائح المجتمع وللخبرات الوطنية الشابة.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى