أزمة Activision مستمرة، استقالة رئيس استوديو Treyarch مطور سلسلة Black Ops بعد اتهامه بالتحرش..

تحذير بشأن هذا المحتوى الذي يحتوي على "مصطلحات غير مناسبة للأطفال"

اهتز عالم صناعة الألعاب على وقع الدعوى القضائية والاتهامات الخطيرة التي وجهت الى إدارة الشركة الناشرة Activision Blizzard من قبل موظفيها في شهر مايو الماضي، وذلك بسبب بيئة العمل الغير لائقة والتحرش، بالإضافة للسلوكيات السامة تجاه المرأة وعرقلة تقدمها في الشركة، وانخفاض اجروهم، وعلى ما يبدو كان استديو Treyarch التابع للشركة يعاني من هذه الظاهرة.

على اثر ذلك، غادر الرئيس التنفيذي لشركة Blizzard  ألين براك الذي كان ضمن المتهمين في تلك القضايا، والذي يشغل كذلك منصب المنتج التنفيذي لشركة World of Warcraft بالإضافة الى رئاسة شركة Blizzard Entertainment منذ أكتوبر من عام 2018.

وفي استمرار لمغادرة الرؤوس الكبيرة مغادرة الشركة، أفادت قبل قليل صحيفة وول ستريت جورنال، أن الرئيس المشارك في استديو Treyarch التابع للناشر أكتيفيجن مطور سلسلة Call of Duty: Black Ops الشهيرة، Dan Bunting قد غادر الشركة، على اثر اتهامات التحرش الجنسي التي طالته.

عمل Dan Bunting في استديو Treyarch لمدة 18 عامًا، وساهم في العديد من عملتا تطوير سلسلة Call of Duty جنبًا إلى جنب مع رئيس الاستوديو Mark Gordon، وكانت آخر الأعمال المشتركة العنوان الناجح الذي صدر العام الماضي Call of Duty: Black Ops Cold War، بالإضافة إلى المساعدة في تطوير طور الزومبي لآخر إصدارات السلسلة Call of Duty: Vanguard.

Dan Bunting

وأشار المصدر أن تقارير جديدة أكدت أن Bobby Kotick الرئيس التنفيذي لشركة Activision Blizzard كان على علم تام بالادعاءات والشكاوى التي وصلته حول مزاعم التحرش الجنسي، كان من ضمنها تحرش Dan Bunting في موظفة خلال عام 2017 ولكن لم يتم اتخاذ أي إجراءات ضده.

الشيء الخطير والغريب كذلك، أن Bobby Kotick وتحديداً في عام 2006 ترك بريدًا صوتيًا لإحدى الموظفات التي تعمل تحت قيادته، أخبرها فيه بانه “سيقتلها” ولكنه سرعان ما اعتذر بعدها عن هذا التصرف الغير قانوني والمبالغ فيه على حد وصف التقرير.

وفي نفس السياق، يستمر عمال Activision Blizzard وعلى رأسهم التحالف العمالي ABetterABK الذي يدعوا إلى تحسين ظروف العمل في الشركة، بمطالبة الرئيس التنفيذي لشركة Activision Blizzard بمغادرة الشركة، رغم أن مجلس إدارة الشركة ما يزال متمسك بخدمات Bobby Kotick والثقة فيه.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى