تعرف بشكل موجز على الفرق بين عدد الإطارات “FPS”واهميته في الألعاب

احدى أكثر الأمور المزعجة التي لا يتمنى حتى اللاعب الهاوي خوض غمارها السيئة، هي اللعب بعدد أو معدل إطارات منخفض عن 30 إطار “FPS” في الثانية او حتى متقطع، حيث يصبح اللعب بطيء أو غير سلس، لأن هدف اللاعبين دائماً هو الحصول على الحد الأقصى من الأداء في الأنظمة الخاصة بهم، وذلك لأنه يمنحهم تجربة أفضل وسلاسة أكبر أثناء الحركة، وسيكون قادرًا على التفاعل بسرعة أكبر والاستجابة بردة فعل أسرع مع أي تغييرات تحدث أثناء اللعب.

FPS أو “Frame rate” هو مصطلح يستخدم من أجل وصف عدد الإطارات الثابتة التي سوف تشكل ثانية واحدة من الصورة المعالجة التي تظهر أمامك، والأمر عائد الى قوة النظام والعتاد الذي تلعب به، ودعم شاشة التلفاز لديك لمعدل الانتعاش HZ المناسب، ففي وقتنا الحالي يتم تطوير الألعاب من أجل الوصول إلى معدل 60 إطار في الثانية على أقل تقدير، والمعدل المقبول بالنسبة للألعاب هو يجب أن يتراوح بين 30 إلى 60 إطار في الثانية الواحدة.

ورغم ذلك فإن الأمر يختلف تبعاً لنوع اللعبة التي تلعبها، لأن ألعاب السباقات والتصويب “منظور الشخص الأول” تتأثر بشكل ملحوظ بمعدل عدد الإطارات، على عكس العديد من أنواع الألعاب الأخرى التي قد تكون جودة التفاصيل والرسومات فيها أهم من الأداء، ولكن التوجه مؤخراً مع أجهزة الجيل الجديد لوحدات التحكم، أصبح يستهدف الوصل من 60 إطار إلى 120 إطار في الثانية الواحدة.

هذا الفيديو بالأسفل سيوضح لك بشكل مبسط للغاية الفرق بين عدد 24 و 30 و 60 إطار في الثانية، واهميتها بالنسبة للاعبين وسلاسة الحركة أثناء اللعب.

وفي حال أردت معرفة عدد الإطارات لديك كلاعب على جهاز بلايستيشن 4 او اكسبوكس وان، فتوقع أن معظم الألعاب في الوقت الحالي تستهدف بشكل ثابت الوصول الى 30 إطار في الثانية، بغض النظر عن بعض الألعاب التي ما تزال سيئة في أدائها مثل Cyberpunk 2077، وبعض المناطق التي تحتوي على كم هائل من المعالجة والتفاصيل الرسومية.

أما اللاعبين على أجهزة الجيل الجديد بلايستيشن 5 واكسبوكس سيرز، فالتوجه العام هو الثبات على 60 إطار في الثانية في معظم الألعاب، مع إمكانية الاختيار بين نمطي الجودة أو الأداء في كثير من الأحيان، أو خيار Fidelity الذي يوازن بين الخاصيتين.

لاعبي الكومبيوتر الشخصي بإمكانهم معرفة عدد الإطارات عن طريق برامج الطرف الثالث، أو من خلال مشغل Steam لديهم، أو من خلال تطبيق بطاقة الرسومات الرسمي سواء من شركة انفديا أو AMD.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى