الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية يطلق برنامجًا جديدًا لدعم صناع المحتوى ..

قبل قليل ومن خلال الموقع الرسمي، أعلن الإتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية عن إطلاق مبادرة سفراء الرياضات الإلكترونية السعودية الذي يأتي من منطلق دعم وتمكين المواهب في مجال صناعة المحتوى لإثراء قطاع الرياضات والألعاب الإلكترونية، وينطلق المشروع يوم 30 ديسمبر 2021، ويغلق التسجيل للراغبين بالالتحاق بالبرنامج 27 يناير 2022.

ويقدم الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية للسفراء عدة خدمات دعم لهم كاشتراك في مكتبات عالمية للصور والفيديوهات، وكذلك اشتراك في برامج تحرير وإنتاج المحتوى، ويقدم لهم الإتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية رواتب شهرية من أجل مساعدتهم في صناعة المحتوى.

وصرح صاحب السمو الملكي رئيس اللإتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية الأمير فيصل بن بندر بن سلطان:

مشروع سفراء الرياضات الإلكترونية السعودية أتى من إيماننا بأهمية جميع المواهب في مجال الرياضات والألعاب الإلكترونية وخصوصًا صناع المحتوى، وهذا ديدن الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية بحرصه على تنمية المواهب.

الأمير فيصل بن بندر بن سلطان

وأضاف الأمير فيصل ان المشروع هو بداية نقطة تحول في عالم صناعة المحتوى في المجتمع السعودي عامة، ومجتمع الرياضات والألعاب الإلكترونية خاصة، وإعلان لبداية فجر جديد في المحتوى المحلي، ليصبح مجتمع صنّاع المحتوى السعودي نموذج يعد به عالمياً.

عن الاتحاد

تأسس الاتحاد في عام 2017، حيث تم إنشاء الإتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية بهدف رعاية وتنمية مجتمع الألعاب والصناعة الخاصة بها في المملكة العربية السعودية. بالإضافة إلى خلق بيئة تساعد في تطوير نخبة الرياضيين في المملكة العربية السعودية، للمنافسة في البطولات العالمية.

على مدى الأربع سنوات الماضية، نظم اللإتحاد العديد من البطولات الرياضية الوطنية والدولية ذات المستوى العالمي، من ضمنها لاعبون بلا حدود، وبطولة كأس جماهير أندية دوري محمد بن سلمان الإلكتروني، وكانت سبب لجذب استثمارات ضخمة محليًا وعالميًا.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى