مطور لعبة Call of Duty يفتتح استديو تطوير جديد


في وقت يقترب فيه الإعلان عن الجزء الجديد من لعبة Call of Duty 2022، قام أحد الاستديوهات التي  تشارك في تطوير السلسلة وهو استديو Beenox بافتتاح استديو جديد كلياً في في مونتريال بكندا.

استديو Beenox الذي يتخذ هو الآخر من كيبيك مقراً له، يأمل في أن يساعدها الاستديو الجديد في تنمية قوته العاملة الحالية والتي تتكون من 400 مطور ألعاب، من بينهم كذلك أكثر من 150 مطورًا كان يعمل لديهم منذ عام 2021، حيث لطالما كانت تدعم عمليات تطوير سلسلة إطلاق النار بالإضافة الى العديد من المشاريع الطموحة الأخرى.

استديو Beenox لم يشارك فقط في العديد من ألعاب Call of Duty، بل دائما ما يشارك في إنشاء المحتوى الجديد لكل موسم للعبة Warzone، وهو في الوقت الحالي يعمل بقوة على التركيز في تطوير لعبة الهاتف المحمولة الجديدة في لنفس السلسلة، حيث صرح رئيس استوديو بينوكس نور بولوني متحدثاً حول افتتاح مكتبهم الثاني:

نحن نعتمد على التنوع الكبير في المواهب في المدينة لبناء فريق يسمح لنا بتوسيع منظورنا الإبداعي وتحقيق المزيد من التنوع في تنميتنا.

هذا الاستثمار في مونتريال هو الخطوة الرئيسية التالية في نمو الاستوديو الخاص بنا حيث نواصل دعم الطموحات الإبداعية عبر امتياز Call of Duty. نريد أن يجذب موقعنا المواهب المحلية والدولية والمساهمة في صناعة ألعاب الفيديو النابضة بالحياة في مونتريال.

نور بولوني

خلال شهر أغسطس الماضي، أعلنت Activision عن تشكيل استوديو داخلي لتطوير ألعاب الهاتف المحمول يحمل اسم Solid State والذي تم إنشاؤه لتطوير إدخال جديد في سلسلة Call of Duty.

بالمقابل، أكدت Activision في وقت سابق أن استديوهات Beenox و Activision Shanghai و Digital Legends التابعين لها يعملون معاً أيضًا على لعبة محمولة جديدة من نفس السلسلة قادمة هذا العام أو العام القادم على أقصى تقدير.

تابعنا عبر تطبيق Google News

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في ألعاب الفيديو و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding و Elden Rings حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى