الذكاء الصناعي “ChatGPT” يلعب Red Dead Redemption 2..

نشرت مجموعة من الباحثين والخبراء في مجال الذكاء الاصطناعي من الصين وسنغافورة مؤخرًا بحثًا يوضح بالتفصيل التحدي المتمثل في جعل ChatGPT يلعب 2 Red Dead Redemption. كما قاموا أيضًا بتقييم أداء الذكاء الاصطناعي في اللعب والتعقيب عليه.

وفقًا للبحث المذكور يوفر مشروع اللعب المُسمى “CRADLE” في لعبة شركة Rockstar Games الغنية عن التعريف Red Dead Redemption 2 نظرة ثاقبة حول مدى تقدم الذكاء الاصطناعي نحو وصوله للذكاء العام الاصطناعي (AGI). مع الأخذ في الاعتبار قدرته على فهم الإشارات المرئية والصوتية والجوانب التي تشير لاستخدامه الحاسب بذكاء، ليصبح يوازي قدرة الإنسان العادي الماهر في استخدام الحاسب. بالتالي فهم يحاولون إثبات أن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يكون ناجحًا في التحكم العام بالحاسب أو ما يُعرف بـ (GCC) المعقد. ولتحقيق هذه الغاية، يحاولون الحصول على ذكاء اصطناعي معززٍ بـ GPT-4V من OpenAI، للتفاعل مع جهاز الحاسب.

اختار الباحثون لعبة RDR2 لإجراء التجارب حيث يزعمون أنها تحتوي على “نظام تحكم معقد في الصندوق الأسود، والذي يوفر تجربة تتضمن أكثر مهام الحاسب تطلبًا ويمكنهم من تقييم حدود أداء إطار عمل الذكاء الاصطناعي في مثل هذه البيئات الافتراضية التي توفر في الواقع بيئات غنية ومواقف مختلفة ومتنوعة له لاختباره. بالإضافة إلى ذلك، تضمن عناصر واجهة المستخدم مثل الحوارات والأيقونات والمطالبات داخل اللعبة والتعليمات عدم قدرته على معالجة أي شيء بناءً على خبرات سابقة أو قاعدة بيانات مدرجة مسبقًا، واعتماده على التفكير الحر للعب.

كان الباحثون يأملون في إثبات قدرة الذكاء الاصطناعي في بحث CRADLE على تعلم اللعبة من الصفر تمامًا مثل الإنسان. حيث كان عليه أن يتقدم في اللعبة من خلال التنقل في العالم وإكمال المهام، باتباع القصة الرئيسية في RDR2.

يبدو أن مشروع CRADLE كان ناجحًا إلى حد ما في لعبة RDR2، إذ يقول الباحثون بأنهم قاموا بتقييم المهام التمثيلية من القصة الرئيسية والمهام المفتوحة، وكانت النتيجة الرئيسية هي أن “CRADLE يمكنه إكمال جميع المهام في القصة الرئيسية بشكلٍ مستمر دون أي مشاكل” مع بعض الاستثناءات الملحوظة هي مهمة Protect Dutch التي تتضمن معركة سريعة الوتيرة بالأسلحة النارية، ومهمة Search House التي تتطلب من اللاعب استكشاف بيئة داخلية معقدة.

وظهرت من خلال البحث أهمية الاستنتاج في المهام والتفكير الحر فيها، وقد تم إلقاء اللوم على GPT4-V في بعض الصعوبات المتكررة التي واجهها CRADLE على وجه التحديد، حيث يُزعم أن “قدرة التعرف البصري المكاني لـGPT-4V غير كافية للتحكم الدقيق، لكن مع كل ذلك يبدو أن الزمن الذي سنواجه من خلاله خصمًا ماهرًا يتحكم به الذكاء الاصطناعي ويدهشنا بدهائه في اللعب وقدرته على مباغتتنا بات قريبًا نوعًا ما.

Anas Husami

عاشق لألعاب الفيديو منذ 30 عامًا، بدايتي كانت مع جهاز nintendo 64، وأفضل الألعاب برأي في الوقت الحالي Final Fantasy، Resident Evil، Halo، Call of Duty.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button