استوديو Riot Games يواجه قضية “تمييز جنسي” رفعت ضده من قبل أحد أعضاءه..

اصبح الأمر مزعجا للغاية, الأخبار و القضايا تتوالى الواحدة تلو الأخرى فيما يخص هكذا أمور, و هذه المرة الفضيحة تطال استوديو يدعى Riot Games المسؤول عن تطوير لعبة League Of Legends, المسألة بدأت بالتمييز العنصري بين أعضاءه ثم تحولت لكلمات بذيئة تتعلق بلون الجسم و بعدها بالاعتداءات الكلامية و انتهت بالتمييز الجنسي بين ذكر و أنثى تخللها ظلم واضح و صريح في عملية دفع الرواتب للموظفين, حيث يبلغ اجر الذكر في الاستوديو أضعاف مضاعفة عن اجر الأنثى.

و هذا الأمر دفع إحدى العاملات في الاستوديو لرفع قضية عنوانها “التمييز الجنسي” ضد هذا الاستوديو تخللها اتهامات كثيرة و كان هذا في يوم الأمس في ولاية لوس أنجلوس و بناء على ذلك امرت المحكمة بإيقاف الاستوديو عن العمل مؤقتا حتى رؤية ما ستؤول إليه هذه القضية و منح كل ذي حق حقه, للأمانة من المحزن أن نرى مثل هذه الأفعال تسيطر على صناعة مثل العاب الفيديو أساسها الترفيه..

اعرف المزيد عن

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock