دراسة: انتاج اللاعبين من غاز ثاني اكسيد الكربون سنويا يعادل انتاج 5 ملايين مركبة..!

دراسة جديدة تظهر بشكل خاص لصناعة العاب الفيديو, سابقا كنا مع دراسة ايجابية جدا لهذه الصناعة اثبتت ان هذه الصناعة بعيدة كل البعد عن مصطلح الادمان و ان هذا المصطلح يحدث بفعل اللاعب نفسه و مشاكله النفسية و ضغوطاته الحياتية التي تجعله متعلقا بشيء ما هربا من الواقع مما يدفعه الى الادمان على هذا الشيء كنوع من انواع العلاج لمشاكله.

اليوم نتحدث عن دراسة جديدة, في الحقيقة هي دراسة خطيرة جدا و مفادها ان اللاعبين حول العالم يقومون بإنتاج غاز ثاني اكسيد الكربون بما يعادل انتاج 5 ملايين مركبة سنويا من الغاز نفسه, تخيل عزيزي اللاعب و القارئ..!

اعلاه نشاهد ترتيب الاجهزة و المعدات و احدث التقنيات من حيث انتاجها لغاز ثاني اكسيد الكربون, و بالخط الاحمر توجد العاب الفيديو التي يبدو انها تنتج غاز ثاني اكسيد الكربون اكثر من “ثلاجات” العالم كله..!, الالية لا تكمن في التنفس و لا علاقة به حتى, بل تكمن في الطاقة التي تستهلكها الاجهزة المنزلية و التي تخلف وراءها هذا الغاز, و الذي طبعا سيؤدي في نهاية المطاف الى مشكلة عويصة في زيادة الاحتباس الحراري للكرة الارضية.

حسنا, ما هو الحل و كيف يمكن الحد من انتاج الاجهزة المنزلية لهذا الغاز, اطلقت مبادرة تدعى Game Greener و هي مبادرة تشبه الى حد كبير مبادرات الحفاظ على البيئة, الية عمل هذه المبادرة تقضي في الحد من استخدام الخصائص العالية للاجهزة المنزلية, كمثال التوقف عن استخدام خاصية 4K التي تجعل الجهاز يعمل بطاقته القصوى و بالتالي ينتج غاز ثاني اكيد الكربون بشكل اكبر.

ما هو رأيكم بهذه الدراسة و محتواها بعد معرفتكم ان المتعة لها ضريبة تؤذي كرتنا الارضية, شاركونا ادناه في قسم التعليقات.

 

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock