اكسبوكس سيريس اكساكسبوكس وانالاخبار

مطوري Halo Infinite يحطمون بيانو بشتّى الطرق للحصول على أصوات مميزة..

لعبة Halo Infinite هي من أكثر الألعاب المرتقبة من قبل مجتمع اللاعبين سواء كانوا من لاعبي المنصات التي ستتوفر عليها او لا نظراً لكمية الشهرة التي حققتها. مايكروسوفت تعمل على تحسين اللعبة لإصدارها في وقتٍ ما من عامنا الحالي وتشاركنا تحديثات حولها شهرياً. آخر تحديث يركز على الأصوات ومن خلاله حصلنا على فيديو غريب.

في المدونة الأخيرة لفريق التطوير، تم التطرق إلى تصميم الأصوات بشكل عميق وتم التحدث حول ما تم استخدامه تقنياً ولكن في هذا الخبر لن نركز على ذلك، بل سنركز على كيف قام فريق الصوت باستديو 343 Inudstries بالحصول على مجموعة من الأصوات الغريبة والمرعبة إلى حدٍ ما.

باختصار شديد، تم تدمير بيانو بشكل كامل. نعم، قام مطوري Halo Infinite بتحطيم بيانو بشتّى الوسائل بدايةً من مطرقة إلى عصا بيسبول إلى حجارة إلى قطع الأوتار إلى وضع ثلج جاف. جميع هذه الأصوات جعلتني أشعر وكأنّ اللعبة المرتقبة ستكون لعبة رعب نظراً إلى الأصوات المرعبة والفضائية. لحسن الحظ، قام فريق الصوت بتصوير المقطع ونشره على اليوتيوب، ويمكنكم مشاهدته بالاعلى.

وفقاً للمدونة، صديق لمصمم الصوت الرئيسي كايل فراسير تبرّع بالبيانو لأنه لم يعد بالحاجة إليها، فقرر مصمم الصوت استخدامها للحصول على مجموعة من الأصوات المختلفة. اعتقد أيضاً أنّ من عملوا على هذه الفكرة أرادوا أيضاً تحطيم بيانو لعيش التجربة ولكن هذا ليس موضوعنا.

من الرائع دائماً عندما نرى طُرق مميزة للحصول على أصوات مختلفة ومن الجيد أن نرى مطوري Halo Infinite وهم يبحثون عن طرق إبداعية لجعل اللعبة أفضل. بعض اللاعبون يتوقعون أنّ هذه الأصوات تشير إلى عودة The Flood، الآن ما علينا سِوى الانتظار لسماع هذه الأصوات في اللعبة (في حال تم إضافتها) لمعرفة ذلك.

ما رأيكم في هذا المقطع الذي لن تراه كل يوم في صناعة الألعاب؟ أخبرنا بالتعليقات ادناه!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار