جزء جديد من لعبة Uncharted تحت التطوير للـ PS5 و The Last of Us Remake قادم..

سوني هي من أضخم الشركات في صناعة الألعاب ومن أكثر الشركات التي تركز على إطلاق عناوين حصرية عالية الجودة ولكن وفقاً لتقرير جديد من موقع Bloomberg، هذا الأمر يعني أنّ الاستديوهات الصغيرة والجديدة ضمن الاستديو لا تأخذ حقها وضمن هذا التقرير، حصلنا على معلومات جديدة حول نسخة مُطوّرة من The Last of Us لبلايستيشن 5 وعمل الفريق على Uncharted جديدة.

بناءً على تقرير الصحفي المعروف جيسون شيرير على موقع Bloomberg فريق Visual Arts Service Group الذي تم تأسيسه في 2007 كان له دور كبير في دعم أشهر عناوين بلايستيشن في الرسوم والرسوم المتحركة وأكثر مثل Spider-Man و Uncharted. مؤسس الاستديو قرر أنه يريد أكثر من مجرد دعم الاستديوهات الأُخرى وقام بتأسيس فريق مؤلف من ثلاثين مطور وأصبح استديو جديد ضمن سوني بهدف توسيع عناوين الشركة الناجحة.

قرر الاستديو الجديد العمل على نسخة مُطوّرة (ريميك) من The Last of Us لجهاز بلايستيشن 5 ولكن سوني لم تعترف بوجود الفريق ولم تقدم لهم الدعم المطلوب لإنشاء عنوان كهذا. وفقاً للمصدر الذي تحدث مع مجموعة من الأشخاص ضمن الاستديو، لم تعطهم سوني أيّ شيء بما فيهم اسم للفريق، علاوة على ذلك، قررت الشركة نقل المشروع إلى مالكه الأصلي، استديو Naughty Dog الغني عن التعريف.

بسبب ذلك، تفكك الفريق الجديد وغادر مؤسس Visual Arts Service والعديد من الأشخاص الآخرين سوني بالكامل. كان يريد الفريق الجديد العمل على نسخة مُطوّرة من الجزء الأول من Uncharted إنما كان المشروع مُكلفاً وليس سهلاً ولهذا السبب قرروا العمل على The Last of Us إنما سوني لم تثق بهم على ما يبدو ولم يعجب القسم الذي تم العمل عليه رئيس استديوهات سوني.

بعد تأجيل الجزء الثاني من اللعبة، تم وضع فريق Visual Arts Service لدعم عملية التطوير. فريق Naughty Dog كان سيساعد العمل على النسخة المطورة نظراً لعملهم عليها سابقاً ولهذا السبب تم وضع المشروع تحت ميزانية المطورين الأصلين وعاد Visual Arts Service إلى ما كانوا عليه سابقاً، استديو داعم. يجدر بالإشارة إلى أنّ المشروع ما زال مستمر إلى يومنا هذا.

هذا ليس كل شيء علمناه بالتقرير الجديد. استديو Bend الذي قدّم لنا Days Gone التي حققت نجاحات تجارية إنما لم تنل استحسان النقاد واللاعبين كما عناوين سوني الأُخرى لم يحصل على ما أراده وتم تعيين فريقين منه للعمل تحت نوتي دوغ.

الفريق  الأول يعمل على لعبة جماعية للاستديو المطور للعبة The Last of Us بينما الفريق الثاني يعمل على لعبة Uncharted جديدة تحت إشراف نوتي دوغ. هذا يؤكد لنا أنّ العمل على جزء جديد من Uncharted بدأ بالفعل. بالطبع استديو Bend لم يكن سعيداً بهذا القرار وطلب إزالته من مشروع Uncharted وحصلوا على ذلك الشهر الماضي وحالياً يعملون على لعبة خاصة بهم.

لم يتم ذكر الاستديو المسؤول عن الجزء الجديد من السلسلة ولكن من المتوقع أنّ أصبح بين يدي Naughty Dog بالكامل.

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى