بفضل جهاز PS5 تطوير لعبة Final Fantasy 7 Rebirth يسير بسلاسة

كشفت شركة Square Enix قبل عدة أيام وخلال احتفالية الذكرة 25 للسلسلة عن العرض الأول للعبة Final Fantasy 7 Remake Part 2 التي ستحمل اسم Rebirth.

اللعبة ستكون عنوان حصري على منصة بلايستيشن 5 وستصدر بعد ذلك على منصة الكمبيوتر الشخصي من خلا متجر Steam يوم 17 يونيو 2022 وستكون متوافقة مع أجهزة Steam Deck.

من خلال مقابلة حديثة أجريت مؤخرًا مع السيد Yoshinori Kitase عبر مجلة Dengeki Online وهو المنتج التنفيذي للعبة، والتي تحدث من خلالها حول ظروف التطوير الخاصة بلعبة Final Fantasy 7 Rebirth والتي أكد بأنها تسير بسلاسة كبيرة بفضل قدرات جهاز بلايستيشن 5.

Yoshinori Kitase أكد خلال المقابلة أن عملية التطوير أسهل بكثير من نسخ Remake و Intergrade والسبب في ذلك أن الفترة الزمنية تعتبر أطول بكثير منهما، حيث كان لابد من إصدار كل من نسخة بلايستيشن 5 والكومبيوتر الشخصي في فترة زمنية متقاربة الى حد ما، تم تابع متحدثًا:ias

بفضل التحول إلى بيئة PS5 هناك ، فإن تطوير” FFVII REBIRTH ” يسير بسلاسة، إنها حقًا سرعة تطوير مذهلة لعنوان بهذا الحجم.

بعد إنتاج Final Fantasy 7 Remake استغرق الأمر حوالي عام لتطوير إصدار الكمبيوتر الشخصي و Intergrade ، ثم بدأ Rebirth. لذا فإن فترة التطوير الفعلية أقل من ثلاث سنوات.

مجلة Gematsu  أكدت في وقت سابق أن سبب إطلاق Final Fantasy VII Rebirth بشكل حصري على جهاز بلايستيشن 5 كان بسبب الصفقة الحصرية والتعاقدات مع شركة سوني، حيث ستعمل قدرات الجهاز على جعل المغامرة الجديدة أكثر اثارة.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في مجال التقنية وألعاب الفيديو، دخلت عالم الألعاب منذ نعومة أظافري حين أمسكت عصا التحكم لجهاز Atari 2600، وتعلقت بها منذ أن قمت بلعب Another World على جهاز السيجا، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding و Elden Ring و Warzone.. حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار
close button