مطوري Battlefield السابقين يعلنون تأجيل لعبتهم الجديدة Arc Raiders

شاركنا استديو  التطوير السويدي Embark Studios في وقت سابق فيديو قصير للعبتهم الجديدة التي لم تم الكشف عن اسمها بشكل رسمي قبل قليل Arc Raiders.

استديو  التطوير Embark يضم مطورين عملوا في السابق على سلسلة ألعاب إطلاق النار الشهيرة Battlefield وعلى رأسهم المطور باتريك سودرلوند الذي غادر شركة EA واستيديو DICE،

 Arc Raiders الذي يعمل عليها الاستديو عبارة عن لعبة خيال عالمي وعالم مفتوح مجانية مبنية على التكتيكات الحربية وتتضمن عناصر البقاء، وتم وصفها بأنها لعبة MMO في عالم مفتوح يتم تطويرها باستخدام محرك Unreal Engine.

بعد أن كان من المقرر إطلاق اللعبة على المنصات الرئيسية بشكل مجاني خلال هذا العام، أعلن المطور تأجيل اللعبة الى العام المقبل 2023 معللاً سبب التأجيل بأنه يرغب في منح هذا العنوان الطموح المزيد من الوقت الإضافي لتوسيع التجربة والسماح لها بالوصول إلى أقصى إمكاناتها بحسب تصريحه.

المزيد حول اللعبة:

نود أن نذكر متابعينا أن هذه اللعبة القادمة من استديو Embark حظيت بهذا الاهتمام الكبير لعدة أسباب، وذلك أن القائمين عليها من ذوي الخبرة والكفاءة العالية في مجال تطوير ألعاب من طراز AAA ذات الميزانية الكبيرة، مثل يوهان أندرسون وهو كبير المسؤولين التقنيين في Embark وعمل سابقاً كنائب لرئيس استديو SEED التابع لشركة EA، وهو قسم مخصص للتعلم الآلي وأبحاث الذكاء الاصطناعي.

يحتوي طاقم العمل في الاستديو الجديد على المدير الإبداعي ستيفان ستراندبيرق وهو المدير الإبداعي السابق في استديو DICE لمدة أربع سنوات، و روبرت رونيسون الذي كان كبير مسؤولي المحتوى في نفس الاستديو، وأخيراً مؤسس الاستديو الجديد اتريك سودرلوند الذي تكلمنا عنه سابقاً، وجيني هولدشينر التي كانت مديرة العلامة التجارية الأولى لشركة EA من عام 2015 إلى 2018.

بدأ استيديو Embark بعدد صغير من المطورين ولكن وفقا لآخر ما شاركنا به باتريك فقد توسع الاستيديو ليضم أكثر من 200 موظف ويهدف الان لتقديم عناوين تنافس عناوين AAA ذات الميزانية الكبيرة ويعمل فريق متخصص في الاستيديو على تقديم جودة رسومات تحاكي الواقعية بأكبر قدر ممكن وهنا صورة أخرى شاركها معنا استيديو Embark للتكنلوجيا التي يعتمدون عليها في بناء العابهم الجديدة.

Maher Maysara

أمسكت عصا التحكم لأول مرة على جهاز Atari 2600، ومنذ ذلك الحين تحولت ألعاب الفيديو إلى شغفي الدائم، وانبهرت بعالم لعبة Another World على جهاز SEGA لأتعمق وأغوص أكثر في رحلة ممتعة لا تنتهي في هذه العوالم.. وأقدّر الأعمال الفنية التي تترك أثرًا قويا في الذاكرة من بينها The Witcher و Death Stranding و Elden Ring.. وأنا هنا لأن الشغف بالألعاب ينعكس على كتاباتي.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button