دراسة: نتائج صادمة توضح سبب اقدام بعض شركات الالعاب لوضع نظام الشراء “microtransactions” في العابها..

على رأي المثل الذي يقول "يا فرعون مين فرعنك.."

رغم حملات المعارضة و المقاطعة ضد الشركات التي تعتمد على نظام الشراء داخل الالعاب “microtransactions” الا انه على ما يبدو هناك نسبة كبيرة من الاعبين مستعدين للدفع لشراء اشياء داخل العابهم المفضلة, هذا ليس ما اقوله انا بل ما قالته هذه الدراسة التي اعدتها بعض المؤسسات المختصة في الصناعة.

الاحصائيات اجريت على فئة محدد من اللاعبين و كانت النتائج غريبة نوعا ما خصوصا مع الانتقادات السلبية لبعض الشركات التي تفرض نظام microtransactions في العابها حيث اوضحت الدراسة ان ما نسبته 69% من الفئة المستهدفة قالت انه لا يمانعوا من وجود المشتريات داخل العابهم بشرط ان تكون مقتصرة على الاشياء التجميلية مثل الازياء و 22% اعترضوا على وجود نظام الشراء من اجل الفوز او ما يعرف بـ pay-to-win و هذه نسبة قليلة مقارنة بـ 78% لم يعترضوا على ذلك اما المفاجأة فكانت في نسبة من لا يدفع اي اموال من جيبة للشراء من داخل العابهم و التي بلغت فقط 6% و هذا يعني ان 94% مستعدون لدفع اموال حقيقية للشراء من داخل العابهم.

يبدو ان الشركات بالفعل تجد من يحثها على فرض نظام الشراء “microtransactions” و كما يقول المثل العامي “يا فرعون مين فرعنك..” و هذا ما يحدث بالضبط حيث تجد الشركات من هم مستعدون للدفع مقابل شراء اشياء من داخل العابهم حتى لو كانت تؤثر على موازنة اللعبة “pay-to-win” و هذا ايضا يفسر الارباح الطائلة التي تجنيها الشركات من الالعاب المجانية مثل Fortnite و GTA Online و غيرها.

ما هو رايك في الامر هل انت مؤيد للشراء من داخل الالعاب ام انك ترى ذلك استغلال من بعض الشركات التي تضع مثل هذه الانظمة في العابها, بمعني اخر هل انت مع الاغلبية المؤيدة ام مع الاقلية المعرضة ؟!

زكريا احمد

مؤسس و مدير مجموعة فيديو جيمز فور عرب VGA4A و رئيس التحرير, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock