مايكروسوفت: لن نرفع سعر الإشتراك في Game Pass في حال الإندماج مع Activision

أكدت شركة مايكروسوفت أنها ترفض الاقتراحات التي أشارت بأنها قد ترفع أسعار الاشتراك في خدمة Xbox Game Pass إذا تمت الموافقة على اندماجها مع Activision Blizzard بقيمة 69 مليار دولار.

عند إصدار نتائجها المؤقتة بشأن الصفقة المقترحة الشهر الماضي، أثارت هيئة المنافسة والأسواق في المملكة المتحدة مخاوف من أن تختار مايكروسوفت زيادة سعر اشتراك Game Pass بعد إضافة محتوى Activision من عناوين وامتيازات وغيرها.

شركة Activision تمتلك عدة أستديوهات متخصصة في تطوير عناوين مخضرمة وأكثرها شيوعًا هي سلسلة Call of Duty. كما أن هناك عناوين أخرى قد تزيد من شهرة خدمة الجيم باس، وشركة مايكروسوفت عند إكمال الاستحواذ منها، سلسلة Crash Bandicoot وغيرها. إليكم ما ذكرته الهيئة:

“من الممكن أن تقوم مايكروسوفت بمراجعة أسعار الاشتراكات بسهولة، وقد يكون لديها الحافز للقيام بذلك بمجرد إضافة محتوى مشهور من Activision ، بما في ذلك CoD”.

لكن في ردها على ما تم نشره حديثًا حول نتائج CMA، قالت Microsoft إنها لا تخطط لرفع أسعار Game Pass بسبب الصفقة الجارية وادعت أن القيام بذلك سيكون له نتائج عكسية، لأنه سيؤدي إلى انخفاض في عدد المشتركين. لن تزيد أسعار الخدمة نتيجة لعملية الدمج، وبالتأكيد لن تزيد إلى درجة تعوض الفوائد الجوهرية لعناوين Activision القادمة إلى الخدمة.

استشهدت الشركة بكلامها ومصداقيته من خلال قولها أنها عندما استحوذت على Bethesda وشركتها الأم لم تقم برفع أسعار الخدمة وتابعت:

سيؤدي دمج Activision و Microsoft إلى القضاء على تأثير التهميش المزدوج، لأننا سنكون قادرين على الحصول على هذه الألعاب بتكلفة وستكون لدينا حوافز لتوزيعها على نطاق أوسع وزيادة ناتج Game Pass بالنسبة لنا.

في وقت مبكر أيضًا، علقت مايكروسوفت على المشككين بصفتها مع نينتندو وموضوع عدم قدرة السويتش على تشغيل ألعاب Call of Duty بقولها أنها ستكون قادرة على تحقيق هذا الهدف.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر مخضرم في موقع VGA4A, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل و The Last of Us و Uncharted.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button