تقنية السحب في إضافة Horizon : Burning Shores هي سبب حصريتها على PS5

معظمنا متشوق بشكل كبير من أجل العودة الى العالم المنسي وإكمال مغامرة إلوي في لعبة Horizon Forbidden West، حيث سنكون مع موعد مع توسعة Burning Shores.

من المعروف أن لعبة Horizon Forbidden West صدرت على جهاز الجيل السابق بلايستيشن 4 وأيضاً بلايستيشن 5. كان سيكون من الطبيعي إصدار التوسعة المعلن عنها Burning Shores على جهاز PS4، لكن هذا الأمر لم يحدث، وهو ما أثار حفيظة واستغراب العديد من اللاعبين حول سبب هذا القرار الغير متوقع.

شاهدنا في العروض السابقة للمحتوى الإضافي الجديد الكثير من الأشياء المثيرة للاهتمام، منها الآلات الجديدة وتفاصيل العالم المذهلة والإضاءة وغيرها الكثير، كان شكل وحركة السحب أكثر ما لفت انتباهنا. حول ذلك، كتب مدير مجتمع اللعبة Narae Lee عبر مدونة PlayStation أن المطورين قاموا بترقية نظام السحب من أجل أن تبدو أكثر واقعية في العالم المفتوح بقدر ما يمكن لجهاز الجيل الحالي PS5 أن يتعامل معها، نقلاً عن شبكة ign.

قام كل من Andrew Schneider و Nathan Vos بتوسيع النظام السحابي الذي طوروه للعبة Horizon Zero Dawn في عام 2015 باستخدام تقنية voxel، والتي لا تدعم فقط التغييرات في الوقت من اليوم والرسوم المتحركة الواقعية، ولكن تسمح للاعبين في Horizon Forbidden West: Burning Shores بالتحليق عبر السحب وإكمال المهام الجانبية على ظهر Sunwing كما لو كانوا في Cloud 9.

حيث تابع Schneider متحدثاً حول هذا الأمر:

لقد كانت أنظمة السحب التي قمنا بتطويرها من أجل Horizon Zero Dawn و Horizon Forbidden West سريعة لأنها لم تخزن السحب ككائنات ثلاثية الأبعاد، بل مجرد تعليمات حول إنشاء سحب ثلاثية الأبعاد من معلومات محدودة ثنائية الأبعاد.

يمكن لجهاز PS5 التعامل مع مجموعات بيانات أكبر وأسرع. لذلك بدأنا العمل على كتابة نموذج أولي لعارض السحابة من voxel يمكن أن يرقى إلى مستوى معاييرنا للجودة، ويسمح بالفعل للاعب بالتحليق عبر تكوينات سحابية مفصلة للغاية.

استطاع المطورون تحقيق ذلك من خلال إنشاء ما أطلق عليه المطور بتقنية “Frankencloudscapes” التي تحتوي على تكوينات سحب كبيرة تعمل كعنصر في الخلفية وكبيئة قابلة للاستكشاف. بعد ذلك اختبروا جودتها وأدائها عن طريق ضغط كميات ضخمة من البيانات لتسريع عملية العرض السحابي. بالطبع، سيكون هذا الأمر صعباً عل منصة PS4 التي تجاوز عمارها 9 سنوات.

Maher Maysara

أمسكت عصا التحكم لأول مرة على جهاز Atari 2600، ومنذ ذلك الحين تحولت ألعاب الفيديو إلى شغفي الدائم، وانبهرت بعالم لعبة Another World على جهاز SEGA لأتعمق وأغوص أكثر في رحلة ممتعة لا تنتهي في هذه العوالم.. وأقدّر الأعمال الفنية التي تترك أثرًا قويا في الذاكرة من بينها The Witcher و Death Stranding و Elden Ring.. وأنا هنا لأن الشغف بالألعاب ينعكس على كتاباتي.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button