أبرز ألعاب الخدمة الحية التي كانت ستصدر على PS5 وتم إلغاءها من سوني

تم إلغاء العديد من ألعاب الخدمة الحية التي كانت ستصدر على منصة PS5، والتي تبناها رئيس بلايستيشن السابق “جيم رايان” وأثارت حينها مخاوف العديد من اللاعبين من توجه سوني الجديد للتركيز على هذا النوع من المشاريع على حساب الألعاب القصصية التي عهدناها.

تشير العديد من المعلومات المؤكدة إلى أن شركة سوني اعادت النظر في مشاريع ألعاب خدمية حية قيد التطوير في استوديوهاتها وخارج استديوهاتها، ويقال أن هذه العملية شملت تقييمًا دقيقًا لكل مشروع في مختلف مراحله، بهدف تحديد إمكانياته واتخاذ قرارات استراتيجية بشأن استمراره أو إلغائه.

وتشير العديد من المعلومات أيضًا إلى أن سوني تؤمن بأهمية التركيز على المشاريع ذات الإمكانات الأعلى لتحقيق النجاح، جنبًا الى جنب مع إصدار حصرياتها الى منصة الحاسب، لكن في الوقت ذاته، تدرك أن بعض الأفكار المميزة قد لا تُترجم بالضرورة إلى ألعاب ناجحة، وأن التغيرات السريعة في السوق وصناعة الألعاب قد تفرض عليها إعادة النظر في بعض الخطط التي كانت تبدو واعدة في مراحلها الأولى.

لكننا خسرنا بالتأكيد الكثير من الألعاب التي كان بعضنا ينتظرها بشغف كبير، وسنذكر لكم أبرز ألعاب الخدمة الحية المُرتقبة لشركة PlayStation التي تم إلغائها في وقتٍ ما خلال عامي 2023-2024.

لعبة تصويب جماعية خاصة باستوديو Deviation Games

Deviation Games: "PlayStation has a culture where it's fearless to create" | GamesIndustry.biz

بشكل مفاجىء، تم إغلاق الاستوديو Deviation Games، الذي أنشأه “جيسون بلونديل” مبتكر نمط الزومبي في سلسلة التصويب الشهيرة Call of Duty، و”ديف أنتوني” المصمم الخبير والبارع في استوديو Treyarch، قبل أن يتمكن من الانتهاء اللعبة الجماعية التي كان يطورها بالاشتراك مع PlayStation.

تمت مشاركة الأخبار الحزينة على LinkedIn من قبل رئيسة الموارد البشرية والعمليات في Deviation Games، “كريستي ستال”، التي قالت أيضًا بأن الفريق سيعقد حدثًا للتواصل لمساعدة المتأثرين بإغلاق الاستوديو.

اللعبة الجماعية المستقلة The Last of Us Online

Sony Has Delayed Half Of Its Planned PlayStation Live Service Games - Game Informer

كانت تعتبر أحد أهم المشاريع الطموحة التي تم الإعلان عنها بشكل رسمي، حيث بدأ الإنتاج المسبق للعبة جماعية مستقلة بعنوان The Last of Us Online، وتسربت بعض الصور للقائمة الرئيسية لها، لكن ومع كل أسف تم إلغاء المشروع منذ أشهر قليلة وذلك نظرًا لرغبة الاستوديو في التركيز على الألعاب الفردية التي تعتمد على القصة وعدم رغبته في أن يصبح استوديو ألعاب خدمة مباشرة فقط، لأن سير اللعبة الجماعية المذكورة بشكل صحيح سيتطلب تركيزًا كبيراً مستمراً من الاستوديو.

وقد جاء الخبر الصادم بتاريخ 15 ديسمبر 2023، بعد أن بنى عشاق السلسلة الآمال الكبيرة على اللعبة التي تسربت الأنباء عنها هنا وهناك، وكانت لتقدم على الأرجح أنماط لعب تنافسية وأنماط لعب تعاونية حماسية للنجاة من الزومبي والوحوش مع الأصدقاء، ولم نستطع سوى الحصول على بعض لقطات الشاشة منها بعد إغلاق المشروع، لكن من يعلم ما يمكن أن يتغير في المستقبل وما إن قرر الاستوديو استكمال العمل عليه مع تغير توجهات الصناعة.

اللعبة الجماعية Fantasy  لاستوديو London Studio 

ألعاب الخدمة الحية

هناك لعبة أخرى تم إلغاؤها كجزء من عمليات التسريح الضخمة للعمال التي قامت بها شركة Sony مؤخرًا، وهي اللعبة التعاونية الخيالية “Fantasy” التي كانت قيد التطوير في London Studio، التي تم الإعلان عنها في أواخر عام 2022.

كانت ستجري أحداث اللعبة في نسخة بديلة من عاصمة المملكة المتحدة لندن، حيث سيتواجه الشياطين ضد التنانين والمخلوقات المتوحشة الأخرى وما شابه، لنتعرف على صراع خيالي من نوعٍ أخر، وصفه رئيس الاستوديو المشارك “ستيوارت وايت” بأنه شيء “مختلف قليلاً” عما نعرفه وما تم الكشف عنه.

اللعبة الجماعية لسلسلة Twisted Metal لاستوديو Firesprite Games 

ألعاب الخدمة الحية

تم إلغاء لعبة الخدمة المباشرة لسلسلة قتال وحرب السيارات الشهيرة Twisted Metal، حيث وفقًا لموقع بلومبرج، جاء الخبر بالتزامن مع تسريح 900 موظف من شركة Sony، ويقال بأن المشروع كان في مرحلة التطوير المبكر لكنه لم يُمنح الضوء الأخضر الكامل في شركة Firesprite، والتي عانت أيضًا من عدد غير محدد من عمليات تسريح الموظفين.

قامت سوني باستثمارات كبيرة في التوسع في الخدمات الحية والوسائط المتعددة منها المسلسلات التلفازية والأفلام على غرار ألعاب الخدمة الحية التي كانت ستصدر PS5، وقد حقق مسلسل Twisted Metal على Peacock نجاحًا كبيرًا، مما يجعل هذه الأخبار مخيبة للآمال بشكلٍ أكبر لاسيما لعشاق السلسلة الكلاسيكية التي رافقتهم منذ جهاز بلايستيشن الأول.

لعبة التصويب والأكشن لاستوديو Firesprite Games 

ألعاب الخدمة الحية

في أعقاب جولة تسريح الموظفين الهائلة التي قامت بها شركة سوني والتي شملت على نحو 900 موظف من قطاع أعمال  PlayStation، قدم تقرير جديد ادعاءات خطيرة حول استوديو Firesprite المملوك للشركة اليابانية.

حيث عانى الاستوديو الذي يقع مقره في مدينة ليفربول من أزمة ومشاكل كبيرة وثقافة سامة في مكان العمل، وقال أحد المصادر بأن موظفي الاستوديو يعانون الأمرين طيلة الوقت، ولم تعلق شركة Sony بعد على هذا الإدعاء.

اشترت شركة سوني استوديو Firesprite في عام 2021 بعد أن صنع عددًا من ألعاب PlayStation، بما في ذلك The Playroom وRun Sackboy! Run! ولعبة PSVR The Persistence، لكن يبدو أن عمل الاستوديو الأخير على لعبة التصويب والخيال العلمي لن يرى الضوء بعد إيقاف العمل على المشروع أيضًا.

هل في اعتقادكم أن إلغاء هذه المشاريع كان في مصلحة سوني؟

Anas Husami

عاشق لألعاب الفيديو منذ 30 عامًا، بدايتي كانت مع جهاز nintendo 64، وأفضل الألعاب برأي في الوقت الحالي Final Fantasy، Resident Evil، Halo، Call of Duty.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button