براءة اختراع جديدة من بلايستيشن تتعرف على مشاعر اللاعبين وقد تمنع المضايقات!

يُنسب الفضل بشكل كبير لشركة سوني من خلال منصة بلايستيشن في توجيه الأفكار المبتكرة في صناعة الألعاب، ويمكننا الحصول على لمحة عنها في براءات الاختراع التي تستمر في ابتكارها، حيث نشرت الشركة الآن وثيقة قانونية أخرى تريد معالجة المضايقات والتحرش داخل الألعاب من خلال اكتشاف مشاعر اللاعبين.

يُزعم أن النظام المعني على بلايستيشن سيستخدم المعلومات المسجلة لمعرفة المشاعر الحالية للمستخدم من أجل الكشف التلقائي عن حالات المضايقة (التحرش)، براءة الاختراع هذه لديها اسم حالي وهو “جهاز وطريقة كشف التحرش”، ستقوم هذه التقنية تسجيل البيانات الخاصة بعاطفة المستخدمين داخل كل لعبة لفهم تصرفات اللاعبين بشكل دقيق، بهذه البيانات ستتمكن سوني من معرفة اللحظات المضايقة للاعب نتيجة ارتفاع ضربات القلب وأي تغير قد يطرأ على نفسية اللاعب.

حل المشكلة سيكون سريع إلى حد كبير، ولن يضطر اللاعب من اتباع خطوات يدوية لأن منصة بلايستيشن وقتها ستقوم بحل المشكلة من تلقاء نفسها، وهذا الأمر سيسهل من العثور على اتهامات المضايقة الكاذبة لأن المعلومات المتواجدة لدى سوني من مشاعر ونبضات قلب لدى اللاعب وقتها، ستكون دليل قاطع.

من الاجراءات التي من الممكن ان تتخذها سوني مع ضحية المضايقة بشكل عام هي نقل اللاعب إلى مكان آخر في اللعبة، أو قطع الإتصال عن احدى اللاعب المسؤول عن المضايقة واللاعب الضحية، حيث نتوقع تواجد عقوبة تصل إلى حظر كامل من مرتكب الفعل.

التقنية لازالت بعيدة لأن شركة سوني أفادت أن البروتوكلات المسؤولة عن تنفيذ الأمر لاتزال غير موجودة، وتحتاج إلى موجات من البلاغات عن حالات مضايقة على المنصة بشكل عام، لإتخاذ اجراء سريع وقت تنفيذ الميزة على منصات بلايستيشن.

اخبرنا رأيك عن مثل هذه التقنيات عزيزي القارئ في التعليقات، وهل يمكن أن نصل الى هذه المرحلة من التقنية؟

 

محمود محمد

كاتب ومراجع في موقع VGA4A، أبلغ من العمر 19 عام، كرست حياتي للألعاب وها أنا أتخذها كمجال لعملي.. عاشق لألعاب الـ Super Heroes والـ E-Sports، والألعاب المصبوغة نوعاً ما بعنصر الـ RPG.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button