شركة Embracer Group تكشف عن إلغاء لعبة جديدة من سلسلة Red Faction

كان هناك جزء مكمل من سلسلة Red Faction تحت التطوير لدى مطور سلسلة Galaxy On Fire و Chorus المملوك لشركة Embracer Group قبل أن يتعرض لتسريح العمال، وفقًا لتقرير جديد.

كشف تقرير جديد من Rock, Paper Shotgun أن استوديو Fishlabs، الذي اشترته مجموعة Embracer Group في عام 2018، كان يعمل على لعبة خيال علمي من نوع ميترويدفانيا وقام ببناء “نموذج أولي مرئي” للعبة Red Faction جديدة كليًا قبل إلغاء كلا المشروعين وتسريح مطوريهما في عام 2023.

أغلقت Embracer بالفعل الفريق الأصلي للعبة Red Faction الكلاسيكية Volition، بحلول الوقت الذي قدم فيه Fishlabs اقتراح لعبة جديدة خاصة به. ووفقًا للتقرير قام فريق في Fishlabs بصنع عرض ترويجي وهمي باستخدام Unreal Engine 5 لتقديمه إلى الناشر Plaion المملوك لشركة Embracer على أمل إنشاء لعبة مشابهة للعبة Red Faction: Guerrilla التي لاقت استحسانًا في عام 2009.

أشاد النقاد بهذه اللعبة على عالمها المفتوح الضخم، وعلى وجه الخصوص أسلوب اللعب المثير للإعجاب القائم على التدمير والذي شهد قيام اللاعبين بتحطيم المباني بمطرقة ثقيلة. تم إصدار تكملتها Red Faction: Armageddon في عام 2011، لكن المبيعات كانت ضعيفة وألغى الناشر THQ المزيد من الأجزاء المكملة. ثم في النهاية أصدرت Guerrilla ريماستر Red Faction: Guerrilla Re-Mars-tered في عام 2019.

لسوء الحظ وعلى الرغم من اقتراحات Plaion، لم تحصل لعبة Red Faction الجديدة هذه على الضوء الأخضر، وفي نوفمبر من العام الماضي تم إلغاؤها تمامًا. يتابع التقرير بذكر أنه تم الطلب من إدارة استوديو Fishlabs تسريح كل شخص تقريبًا غير مرتبط بمشروع لعبة نشط، مما أدى إلى فقدان 50 وظيفة.

 

اشترك في قناتنا على اليوتيوب

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر مخضرم في موقع VGA4A, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل و The Last of Us و Uncharted.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button