مميز

الى متى يا سوني؟ خيبة أمل متكررة من ألعاب خدمة بلايستيشن بلس التي فقدت بريقها!

بهذه الجودة.. هل تستحق PS Plus Essential اشتراكنا الشهري؟

تعد خدمة PlayStation Plus Essential من سوني بوابة لعالم من الألعاب والتجارب الجديدة لمستخدمي منصة بلايستيشن، ولكن هل تقدم هذه الخدمة قيمة حقيقية مقابل الاشتراك الشهري؟ في الأشهر الأخيرة، تزايدت التساؤلات حول جودة الألعاب المقدمة ضمن هذه الفئة تحديدًا دون غيرها، والتي تعد الأرخص بين فئات PS Plus.

تنويه: الآراء الواردة في هذا المقال تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس بالضرورة رأي الموقع.

ان الأوقات التي كان يتوقع فيه اللاعبون تضمين الخدمة لإصدارات الألعاب الرائدة والمتميزة في اشتراكهم بالخدمة قد أصبح شيئًا من الماضي، إذ أن المناقشات الحالية والماضية على حد سواء على المنصة الاجتماعية وخاصة ريديت ترسم صورةً جليةً من خيبة الأمل والشكوك بنوعية الألعاب القادمة.

ألعاب الشهر الحالي هل فعلاً تستحق الاهتمام؟

في الشهر الحالي، قدمت سوني ثلاث ألعاب لمشتركي PS Plus Essential: SpongeBob Squarepants: The Cosmic Shake و AEW Fight Forever و Streets of Rage 4. على الرغم من أن هذه الألعاب قد تجذب شريحة معينة من اللاعبين، إلا أنها لا تقدم تنوعًا كبيرًا ولا تلبي تطلعات الكثيرين.

لعبة SpongeBob Squarepants: The Cosmic Shake قد تكون مناسبة أكثر لفئة عمرية صغيرة في السن. دعونا نقولها بوضوح أنها للأطفال أو لعشاق المسلسل الكرتوني، ولكنها قد لا تثير اهتمام اللاعبين الباحثين عن تجارب أكثر عمقًا وتحديًا.

أما لعبة AEW Fight Forever، فهي لعبة مصارعة قد تروق لعشاق هذا النوع من الألعاب، ولكنها قد لا تكون الخيار الأفضل للاعبين الذين يفضلون أنواعًا أخرى من الألعاب، بينما لعبة Streets of Rage 4 وهي تعتبر لعبة قتال كلاسيكية أعيد إصدارها، قد تكون ممتعة لبعض الوقت، ولكنها قد لا تقدم قيمة طويلة الأمد للاعبين الذين يبحثون عن تجارب أكثر استدامة وربما أجدد!

ألعاب الشهر المقبل “يونيو 2024” هل ستغير الوضع؟

أما بالنسبة لألعاب الشهر المقبل، فقد أعلنت سوني عن تقديم ثلاث ألعاب جديدة: Borderlands 3 و NHL 24 و Among Us. قد تبدو هذه الألعاب أكثر جاذبية من ألعاب الشهر الحالي، ولكنها لا تزال تفتقر إلى التنوع الذي يتوقعه العديد من المشتركين.

لعبة Borderlands 3 هي لعبة إطلاق نار ولعب الأدوار قديمة نسبيًا، وقد يكون العديد من اللاعبين قد جربوها بالفعل، أما لعبة NHL 24، فهي لعبة هوكي الجليد قد لا تثير اهتمام اللاعبين خارج الولايات المتحدة الأمريكية، بينما لعبة Among Us وعلى الرغم من شعبيتها الكبيرة، إلا أنها لعبة بسيطة وقديمة تكاد تكون منسية لدى أغلب اللاعبين وأخذت وقتها كفاية في ذروة فترة “كورونا” وقد لا تقدم قيمة كبيرة للاعبين الذين يبحثون عن تجارب أكثر تعقيدًا.

الإحباط يتسلل إلى قلوب اللاعبين

يمكن القول إن خدمة PS Plus Essential تقدم بعض القيمة مقابل الاشتراك الشهري، ولكنها لا ترقى إلى مستوى التوقعات في كثير من الأحيان، وذلك لأن الألعاب المقدمة غالبًا ما تكون قديمة أو غير متنوعة، ولا تلبي احتياجات جميع اللاعبين، فإذا كانت سوني ترغب في الحفاظ على رضا المشتركين وجذب المزيد منهم، فعليها أن تقدم ألعابًا أكثر حداثة وتنوعًا، تلبي تطلعات مختلف شرائح اللاعبين.

لو قمنا مثلًا بعملية حسابية بسيطة، ومن خلال النظر الى مجموعة الألعاب الشهرية التي قدمتها سوني في خدمة بلايستيشن بلس الأساسية، فسنجد بالمتوسط أننا ندفع قيمة اللعب “أونلاين” فقط، بينما قيمة الألعاب لا تغطي الالتزام الشهري للاشتراك.

اقرأ أيضًا: هل تخسر خدمة PlayStation Plus قوتها شيئًا فشيئًا؟

ومع الأسف، هناك حقيقة قد يتفق معي فيها أغلب اللاعبين، وهي أنه لم يعد الإعلان الشهري عن ألعاب خدمة بلايستيشن بلس Essential يثير حماس اللاعبين كما كان في السابق، فبعد أشهر من تلقي ألعاب قديمة أو صغيرة وغير متنوعة، بدأ الإحباط يتسلل إلى قلوبهم.

لا أخفيكم أن شركة سوني تظهر بهكذا سياسة طالت مدتها، عدم اهتمامها بأذواق اللاعبين وتطلعاتهم في ظل المنافسة المحتدمة من مايكروسوفت وخدمة جيم باس، وباتت تركز على تقديم ألعاب لا تكلها كثيرًا بدلاً من تقديم تجارب عالية الجودة تلبي احتياجات مختلف شرائح اللاعبين وتضمن ازدياد أعداد مشتركيها.

تنويه: الآراء الواردة في هذا المقال تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس بالضرورة رأي الموقع.

اشترك في قناتنا على اليوتيوب

Maher Maysara

أمسكت عصا التحكم لأول مرة على جهاز Atari 2600، ومنذ ذلك الحين تحولت ألعاب الفيديو إلى شغفي الدائم، وانبهرت بعالم لعبة Another World على جهاز SEGA لأتعمق وأغوص أكثر في رحلة ممتعة لا تنتهي في هذه العوالم.. وأقدّر الأعمال الفنية التي تترك أثرًا قويا في الذاكرة من بينها The Witcher و Death Stranding و Elden Ring.. وأنا هنا لأن الشغف بالألعاب ينعكس على كتاباتي.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button