الحقيقة وراء كارثة ANTHEM و ديمو E3 2017 المزيف..

لا شك ان لعبة ANTHEM كانت لتكون مشروع ضخم ينقل العاب الفيديو الى مستوى اخر و هذا ما شعرنا به عند مشاهدتنا لعرض الكشف عن اللعبة عام 2017 و التفاصيل التي تلت ذلك و لكن في النهاية كانت خيبة الامر كبيرة جدا..

بعد الانتكاسات التي تعرضت لها شركة EA بعد اطلاق بعض العابها خلال الفترة الاخيرة و الفشل الذريع الذي اصاب عناوين كبيرة كانت منتظرة مثل لعبة Star War Battlefront 2 و ايضا فشل لعبة Mass Effect Andromeda الجميع كان متخوف من ان تكون لعبة ANTHEM قصة فشل جديدة تتكرر و هذا ما حدث بالفعل..

في هذا التقرير الذي قمت بكتابته هو مبني في الحقيقة على التقرير الضخم الذي اعده الكاتب جيسون شراير في موقع كوتاكو و الذي يعد بمثابة تحقيق كشف فيه الكثير من المصائب و الكوارث التي واجهت لعبة ANTHEM منذ اللحظة الاولى لتطويرها قبل عدة سنوات و كيف كانت تتعامل شركة EA مع هذا الامر بتغطية هذه الاخطاء و الكوارث بخداع المطورين و ايضا خداع جمهور اللعبة الذي ينتظرها طوال السنوات الماضية.

في البداية دعونا نأخذكم على نظرة سريعة حول المشاكل التي واجهت لعبة ANTHEM في مرحلة ما بعد الاطلاق حيث بدأت اللعبة من اليوم الاول تظهر الكثير من المشاكل التقنية مثل مشكلة البلايستيشن 4 و التي ادت الى تعطل بعض الاجهزة و ايضا مشكل شاشة التحميل اللانهائية و اخرى في موازنة اسلوب اللعب و المهمات مثل حصول بعض اللاعبين على سلاح من الفئة الاولى لكن ادائه كان يفوق اوقوى الاسلحة النادرة التي من افترض ان يعثر عليها اللاعبين في مراحل متقدمة من اللعبة و ايضا بعض الادوات او Loots التي كانت عديمة الفائدة و كان هناك العديد من الانتقادات الحادة ناهيك عن التقيمات المتدنية التي حصلت عليها و كل هذا ساهم في تراجع الاقبال على اللعبة رغم انها كانت تحمل في جوهرها شيء ما لم يتمكن المطورين من اظهاره.

ديمو E3 2017

ايضا هناك الكثير من الاشياء التي اختفت من اللعبة و التي تم استعراضها اكثر من مرة في عروض اللعبة التي سبقت مرحلة ما قبل الاطلاق و هذا الامر اثار حفيظة الكثير من جمهور اللعبة الذي اتهم المطورين في استيديو BioWare بخداعم و لكن الاخير اصدر بيان قال فيه انه مع التقدم في تطوير اللعبة هناك الكثير من الاشياء تتغير و هذا هو ثمن ان نكون صريحين مع جمهورنا..

هناك الكثير من المشاكل التي مازالت تعاني منها اللعبة حتى الان و لكن ما السر وراء ظهور هذه المشاكل, حسنا دعونا نغوص اكثر في التقرير و نطلع على الاسباب التي جعلت لعبة ANTHEM مجرد فوضى حسب وصف الكثير.

البداية كانت مع سياسة EA التي تستخدمها مع المطورين الذين يعملون في استيديوهاتها حيث اجبرت خلال الفترة الاخيرة جميع الاستيديوهات التابعة لها لاستخدام محرك Frostbite الذي تم تطويره على يد استيديو DICE كمحرك اساسي في تطوير العابهم كون المحرك متقدم و يعطي امكانيات بصرية مميزة و لكن هذا الامر وضع الكثير من العراقيل امام فريق التطوير في استيديو BioWare حيث كان المحرك لا يدعم العاب المنظور الثالث و هو مخصص فقط للالعاب بالمنظور الاول و هذا دفع فريق التطوير الى استغلال وقتهم في التعديل على المحرك و جعلة يتناسب مع العاب المنظور الثالث حيث ان لعبة ANTHEM تعتمد على هذا المنظور و هذا تسبب في اختزال الكثير من وقت التطوير الذي كان من المفترض استغلاله في العمل على اللعبة نفسها.

نتيجة بحث الصور عن ‪ANTHEM‬‏

ايضا حسب تصريحات احد المطورين السابقين الذي كان يعمل في استيديو BioWare قال في تعليق على الكوارث التي ظهرت في اللعبة انهم كانو يقضون يومان في تعديل شيء ما من المفترض له ان لا يستغرق اكثر من ساعتين لو كانوا يستخدمون محركهم الخاص او اي محرك اخر هم يختارونه و اشار هذا المطور الى ان استخدام محرك Frostbite في التطوير كان كارثي و مثل الكابوس بالنسبة للفريق باكمله.

اذا محرك Frostbite كان له دور كبير في دفع اللعبة نحو الهاوية منذ مرحلة التطوير فقلة خبرة فريق التطوير في استخدام المحرك و افتقار المحرك للكثير من الخصائص التي لم تساهم في تطبيق كل الافكار التي كان يضعها الفريق للعبة خلال فترة التخطيط جعلهم يتنازلون عن الكثير من الخصائص و الخطط التي وضعوها للعبة و التي حسب تصريحات بعض المطورين التي جائت في التحقيق كانت ستجعل اللعبة مختلفة و تجلب الكثير من المتعة للاعبين.

ايضا و بعد خروج عدد كبير من المطورين و مغادرة استيديو BioWare في فترة تطوير لعبة ANTHEM قامت EA بفرض بعض المطورين على الاستيديو لتولي اكمال عملية التطوير من بينهم ديفيد قيدير كاتب قصة لعبة Dragon Age الذي انضم الى استيديو BioWare عام 2015 و لكن حسب التقرير كانت تصورات ديفيد مختلفة كثيرا عن التصورات التي يضعها فريق التطوير للعبة في تلك المرحلة حتى ان بعضهم اخذ يصف اللعبة بتصورات ديفيد انها ستكون لعبة Dragon Age جديدة بخيال علمي و هذا الامر دفع الاخير الى ترك الاستيديو عام 2016 و تم بعده الغاء القصة و البدء من الصفر.

صورة ذات صلة

اثنان من المطورين الذين شاركوا في تطوير اللعبة قالوا في التقرير ان الفريق اجبر على وضع بعض التعديلات المختلفة عن السيناريو الاصلي في اللعبة و استبدال بعض المهمات الاساسية بمهمات صغيرة جانبية و اضافة تحديات من اجل اطالة عمر طور القصة قدر الامكان فيما تم التخلي عن الكثير من المهمات التي وضعت اساسا لطور القصة و تساهم في سرد الاحداث و اشغال الالعبين لعدة ايام لتخطيها, كل هذا تم استبداله بتحديات و احداث بسيطة تم اختلاقها من العدم و بعيد عن مجريات احداث القصة و هذا ايضا ساهم في جعل مستوى اللعبة متدني و ضعيف.

الشيء المفاجئ بين كل هذه التفاصيل الخطيرة هو ما يخص الديمو المزيف الذي استعرضته EA خلال مؤتمرها في E3 2017 و الذي كان حسب ما جاء في التحقيق الصحفي من نتاج تخيلات فريق التطوير و الحقيقة ان اللعبة لم تكن حتى تحت التطوير في تلك الفترة و لم يتم بناء اي مهمة فيها حتى و لكن الصدمة كانت عندما اعلنت EA في المؤتمر ان اللعبة ستصدر في 2018 اي بعد عام من الكشف عنها حيث كانت اللعبة في مرحلة تكوين الافكار او ما تعرف بمرحلة ما قبل الانتاج.

نتيجة بحث الصور عن ‪ANTHEM‬‏

حتى لا اطيل عليكم سوف اقوم بوضع ملخص لاهم العناصر التي ساهمت بشكل واضح لجعل لعبة ANTHEM مخيبة لامال جمهورها الذي انتظرها لعدة سنوات و الفشل الذي وصلت اليه اللعبة من يومها الاول في الاسواق و التي تنحصر في 3 اسباب هي كالتالي:

شركة EA المالكة للعبة

رغم ان تطوير اللعبة منذ البداية كان يواجه الكثير من العقبات الكبيرة مثل صعوبة التعامل مع محرك اللعبة و خروج العديد من المطورين الموهوبين الذين غادروا استيديو BioWare منذ عام 2014 كانت بدايتها مع مغادرة كيسي هادسون الاستيديو و تلى ذلك مغادرة العديد من المطورين الذين اكسبوا BioWare سمعتها السابقة و هذا الامر ترك فراغ كبير في المقابل قامت EA بالاعلان عن موعد اطلاق اللعبة في معرض E3 2017 من خلال استعراض ديمو مزيف بينما لم يتم البدء في تطويرها و كانت فقط في مرحلة ما قبل الانتاج الامر الذي وضع المطورين في مأزيق كبير و عليهم انهاء تطوير اللعبة في عام واحد فقط و هذا دفعهم للتخلي عن الكثير من عناصر اللعبة الاساسية و استبدالها بأشياء بسيطة و سطحية الامر الذي جعل المنتج النهائي ضعيف و مخيب للامال.

محرك Frostbite

مرة اخرى تعود EA و تفرض على فريق التطوير استخدام محرك Frostbite في تطوير اللعبة حيث لم يكن المحرك جاهز لدعم العاب المنظور الثالث و قد استغرق وقت طويل من فريق التطوير لوضع التعديلات قبل البدء في انتاج اللعبة ناهيك عن قلة خبرتهم في استخدام هذا المحرك الامر الذي جعلهم يستغرقون وقت طويل لتطبيق اشياء تستغرق اقل من ربع الوقت في حال استخدموا محركهم الخاص او اي محرك اخر من طرف ثالث.

مغادرة جماعية للمطورين

هذا كان العامل الثالث و الاهم في وصول اللعبة الى هذا المستوى المتدني في الجودة و هو خروج عدد كبير من المطورين الموهوبين من استيديو BioWare بسبب سياسة الضغط من EA كان اول المغادرين كيسي هادسون المسؤل عن فريق تطوير سلسلة Mass effect و الذي كان بمثابة العقل المدبر في استيديو BioWare و بمغادرته و تبعه بعد ذلك مغادرة عدد من المطورين ترك فراغ كبير في الاستيديو خصوصا فيما يخص عملية اتخاذ القرار و قد حاولت EA سد الثغرات بنقل عدد من المطورين من الاستيديوهات الاخرى الى BioWare منهم ديفيد قيدير للمساهمة في كتابة قصة اللعبة من جديد و لكن اختلاف وجهات النظر بين الفريق و ديفيد حال دون حدوث ذلك و غادر الاخير الفريق مرة اخرى.

هذه العوامل الثلاثة هي اساس وصول لعبة ANTHEM الى هذا المستوى الضعيف سواء على صعيد المحتوى القصصي او اسلوب اللعب ناهيك عن الاخطاء التقنية التي مازال فريق التطوير يعمل على حلها حتى الان و لكن من وجهة نظرك من يتحمل كل هذه الاخطاء الكارثية؟ و هل ترى ان اثرها سيكون كبير على مستقبل EA و استيديو BioWare؟

اعرف المزيد عن

زكريا احمد

مؤسس و مدير مجموعة فيديو جيمز فور عرب VGA4A و رئيس التحرير, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock