مراجعة و تقييم | Bloodstained: Ritual of the Night..

لوحة فنية تدمج الكلاسيكية مع العصرية في اسلوب اللعب

لعبة Bloodstained: Ritual of the Night هي من تطوير “Koji Igarashi” الذي يُعد الأب الروحي لنمط الميترويدفانيا و الأب الروحي لسلسلة ألعاب Castlevania الشهيرة. اللعبة نشأت من خلال تبرعات اللاعبين على موقع Kickstarter، حيثُ حصلت اللعبة على مقدار خمسة و نصف مليون دولار من التبرعات، و هذا ما جعلها ثاني أكبر لعبة على موقع كيكستراتر بعد لعبة Shenume III. كان هنالك الكثير من المخاوف خاصةًَ بعد تأجيل اللعبة لعدة مرات، لكن بالنهاية حصلنا على النسخة النهائية من اللعبة، و كانت تستحق هذا الإنتظار.

المطور: Artplay الناشر: ألعاب 505 نوع اللعبة: ثنائيّة الأبعاد / ميترويدفانيا / بلاتفورمر الأجهزة: /PS4/Xbox One/NS/PC  تاريخ الإطلاق: 18 يونيو 2019  نسخة التقيم: PS4 Pro

أراد كوجي إيغاراشي عمل جزء جديد من لعبة كاسلفانيا، خاصةً بعد النجاح الكبير التي حققه جزء Symphony of the Night، لكن شركة كونامي التي تملك الحقوق لم تسمح له، لهذا تركهم و قام بتأسيس الاستديو الخاص به بإعتماده على التبرعات و قدّم لنا لعبة Bloodstained: Ritual of the Night التي تشبه لعبة كاسلفانيا بكل شيء إلا الإسم.

Image result for bloodstained ritual of the night gameplay

خلال رحلتنا بعالم اللعبة سوف نتحكم بشخصية “ميريام-Miriam”, أحد الناجيين من تجارب الخيميائين على البشر لدمج قوى الشياطين بجسم الإنسان، حيثُ يتم وضع كريستالات بداخل جسمهم لحتى يستيطعوا التحكم بالقوى الشيطانية، و عندما يتم هذا الأمر يطلق على هؤلاء الأشخاص “Shardbinders”. بعد مرور عشرة أعوام تصحى ميريام من غيبوبة لتعلم أنّ هنالك قلعة شيطانية قد ظهرت في مدينتها بالإضافة إلى الكثير من الشياطين التي تقوم بتدمير المدينة، و الشخص الذي قام بإستدعاء هذه القلعة كان صديق طفولتها “غيبيل-Gebel” الناجي الثاني من هذه التجارب. تُقدم لك لعبة Bloodstained: Ritual of the Night قصة متوقعة لكنها جميلة و محمّسة، تتبع القصة رحلة ميريام داخل القلعة التي تبدو من العصر الفيكتوري و قتالها مع جميع أنواع الشياطين الموجودة.

بطلة اللعبة ميريام

التصميم الخاص بكل منطقة في القلعة مُختلف و يُعطي نكهة خاصة بالإضافة إلى الأعداء الجديدة في كل منطقة تقوم بإستكشافها. في بعض الأحيان تشعر أنّ العبة ليست ممتازة بصريّاً إلا أنّها جميلة  و مناسبة لنمط اللعبة. في كثير من الأحيان خلال إستكشافي للقلعة وجدت نفسي أتساءل ما هي المفاجآت القادمة عندما أدخل هذا الباب، غالباً ما يكون هنالك أعداء جدد يقدِّمون عنصر جديد او قدرة جديدة تضيف مُتعة أكثر لإسلوب اللعب. 

اللعبة تعتمد بشكل كامل على إستكشافك للقلعة او للخريطة بشكلٍ عام، حيثُ يجب عليك إستكشافها كاملاً للحصول على النهاية الجيدة. هنالك الكثير من الأماكن التي لن تستطيع الوصول إليها إلا بعد الحصول على قدرات او عناصر خاصة، و احياناً سوف تضيع في القلعة باحثاً عن طريق لإستكمال رحلتك، لكن عندما تعثر على ذلك الباب الصغير على الخريطة ستشعر بالفرحة.. و عند دخولك ستكتشف أنّها نهاية مغلقة و سوف يجب عليك العودة مرة أُخرى للبحث عن طريقك التالي، هذا الأمر ليس بسيء لكن في بعض الأحيان قد تشعر بغضب بسيط، هذا الغضب سوف يتحول لسرور كامل عند عثورك على الطريق القادم. الموسيقى باللعبة تُضيف متعة رائعة، فعندما قمت بتشغيل اللعبة لأول مرة إنتظزت عدة دقائق في الواجهة الرئيسية أستمع إلى المقطوعة الموسيقية الرائعة، و المقاطع الموسيقية تختلف من مكان لآخر أثناء تجولك باللعبة.

Bloodstained: Ritual of the Night
Bloodstained: Ritual of the Night

اللعبة تم تطويرها بحب و إهتمام كامل من فريق التطوير، حيثُ سوف تتمكن من رؤية التفاصيل الصغيرة بالإضافة إلى المحتوى الكبير باللعبة. لكن كل جوهرة تحتوي على بعض المشاكل، فخلال تجربتي باللعبة واجهت العديد من الأخطاء التي كانت مزعجة قليلاً، لم تؤثر بشكلٍ كامل عدا مرة واحدة عندما إنهارت اللعبة و خسرت التقدم الخاص بي، أما باقي المشاكل كانت توقف الشاشة لعدة مرات أثناء الدخول إلى واجهة التوقف او بعض الأصوات الخاطئة، لم تخرب هذه الأخطاء تجربة اللعبة الممتعة لكنها كانت موجودة و سببت لي بعض الإزعاج لكنني أحترم فريق التطوير على العمل الذي قاموا عليه باللعبة. بعد إطلاق اللعبة الإسبوع الماضي أعلن الفريق أيضاً أنّ اللعبة سوف تحصل على الكثير من المحتوى الإضافي المجانيّ.

  لعبة GTA 5 تحصل على مود يجلب اكثر من 70 مهمة جديدة مستوحاة من طور الاونلاين

شخصية ميريام  هي شاردبايندر كما ذكرت سابقاً، هدفنا باللعبة هو قتل صديقها السابق جيليب الذي هو أيضاً شاردبايندر، جيليب هو الشخص الذي قام بإستدعاء القلعة و الشياطين إلى المدينة التي تشبه أوروبا الخيالية. هنالك المزيد من الأمور و الأحداث التي ستكتشفها أثناء رحلتك في القلعة. الشخصيات الرئيسية تم العمل عليها بشكل كبير، و هنالك أداء صوتي لجميع الشخصيات التي في اللعبة، منها رائع جداً خاصةً شخصية Zangetsu الذي قام بأداء صوتها “David Hayter” المعروف بـSolid Snake من لعبة Metal Gear Solid. أما الشخصيات الثانويّة كانت بسيطة ولم يتم العمل عليها بشكل كبير و هو أمر عادي لأنّهم ليسوا مهمين بشكلٍ كبير.

Image result for bloodstained ritual of the night gameplay

الكتابة كانت رائعة باللعبة و كانت تؤثر على اللاعب بأغلب الأوقات، حيثُ إستطعت الإحساس بمعناة ميريام و الإحساس بمعناتها خلال مهتمتها لإنقاذ العالم و قتل صديقها السابق الذي ساعدها سابقاً. إضافة إلى ذلك كانت قصص الشخصيات الأُخرى مثل زانغيستو و ألفيرد مُثيرة للإهتمام، لكن دائماً كان محور القصة الرئيسي حول ميريام.

إسلوب اللعب في اللعبة ممتع بشكل كبير، حيثُ هنالك كميّة كبيرة جداً من الأسلحة و العناصر و القدرات التي يمكنك الإختيار منها، فيمكنك الحصول على قدرة جديدة عندما تقوم بقتل كل نوع شيطان في اللعبة، فمثلاً عندما تقوم بقتل التنين سوف تستطيع إستدعاء تنين لقتل الأعداء القريبين. كميّة القدرات و الأسلحة كانت السبب الرئيسي لُحبيّ لهذه اللعبة، لأنّه يمكنك إختيار طريقة اللعب التي تريدها انت، فمثلاً يمكنك إستخدام الأسلحة النارية و إستعمال عتاد وقدرات تناسب هذا الشيء، او بإمكانك إستعمال الأسلحة القريبة مثل السيوف و الفؤوس و قدرات تناسب هذا النمط من اللعب. هذا الأمر سوف يتيح للاعبين الإمكانية بالإستمتاع بقتل الشياطين كما يريدون هم. هنالك خاصية “الإختصارات-Shortcuts” في اللعبة التي تسمح لك بتغير عتادك الكامل أثناء اللعب بكبسة زر، فمثلاً إن كنت تستعمل عتاد ثقيل و أسلحة قريبة يمكنك بكبسة زر تغير سلاحك إلى الكونغ فو و عتاد خفيف للحصول على سرعة أكثر، بالتأكيد هذا يشمل القدرات المختلفة التي يمكنك الإختيار منها. فمثلاً كان عتاديّ الرئيسي هو فأس بالإضافة إلى دروعة و عناصر تعتمد على تقوية الدفاع و الهجوم أكثر من الباقي، و القدرات التي استعملها كانت للحماية و القتل عن بعد، لكن في بعض المراحل هذا العتاد ليس مناسب، فبضغطة زر أقوم بتغير أسلحتي و قدراتي و هذا ما كان ممتع جداً و جعل اللعب أسرع بكثير.

Bloodstained: Ritual of the Night

أثناء إستكشافك في اللعبة سوف تعثر على شخص ملعون سيتيح لك الإمكانية لتخصيص شخصيتك، حيثُ يمكنك تغير الشعر و الجلد و العيون و الألبسة الخاصة بميريام، هذه الخاصية نادرة لنراها في هذا النوع من الألعاب، و انا أُقدّر هذه الخاصية لأنها جعلت ميريام مميزة أكثر لي و ساعد ذلك الأمر على تقربي من الشخصية أثناء رحلتي في اللعبة.

  تعرف على العابك المجانية لهذا الشهر على متجر ايبيك, رعب و تحقيق..

خلال المغامرات في القلعة سوف تُقاتل الكثير من الوحوش المختلفة، تختلف هذه الوحوش حسب بيئتها و محيطها، فهنالك مثلاً الكثير من البيئات المختلفة في اللعبة مثل الجليد و الصحراء و المختبرات و النار.. إلخ. لكن أحد هذه البيئات قتلت التجربة الممتعة في اللعبة لأنني لم أشعر بداخلها أنني انا المتحكم في اللعبة، أنّه أمر وبائي يؤثر العديد من الألعاب لكن في Bloodstained شعرت بألم و كل شيء إلا المتعة أثناء لعبي فيه، إنني أتكلم عن مراحل المياه. حسناً هذا الأمر كان لا بد أن يكون موجود، ففي النهاية أنت تكتشف كل شيء في القلعة لهذا سوف أعتبر هذا الشيء أحد الأمور السيئة من اللعبة و ليس كخطأ. التقدم في مراحل المياه يعتمد على قدرة عشوائية تأتي من نوع عدّو مُحدد، حيثُ لن تتمكن فقط من الذهاب إلى مكان المياه و التقدم، لا. يحيرني المطورين الذين اعتقدوا أن هذه كانت فكرة جيدة، لأنّه ليس مذكور بأيّ مكان في اللعبة عن طريقة العثور على هذه القدرة، كان هنالك الكثير من الأماكن التي لم أستطع الدخول عليها لكنني تمكنت من ذلك خلال إستكشافي و خلال حصولي على قدرات جديدة، لكن مراحل المياه كانت أمر مُعجز و قام بتخريب تجربتي قليلاً للعبة. سوف يجب على اللاعبين البحث عن دليل في الانترنت للتقدم في مراحل المياه او إن كانوا محظوظين سوف يحصلون على هذه القدرة عشوائيّاً.

Image result for bloodstained ritual of the night gameplay

الحظ قد يساعدك بالكثير من الأمور لكنّه بالتأكيد لن يساعدك في قتال الزعماء الصعب المثير بشكلٍ لا يصدق. إن كان هنالك أمر واحد لعبة Bloodstained فعلته بشكل صحيح و كامل، فهو قتال الزعماء. كل زعيم لديه قدراته و شخصيته الخاصة، حيثُ إضطررتُ لتغير خِططي خلال مواجهة كل زعيم عدة مرات. بداية اللعبة لم تكن ممتعة كثيراً بالنسبة لي، و لم أعتد على نظام القتال فيها، حيثُ قام الزعيم الأول باللعبة بقتلي حواليّ الثلاثة عشرة مرة. بعد تأقلمي مع اللعبة بوقتٍ قصير جداً قمت بقتل جميع الزعماء من اول او ثاني مرة. و دائماً ما كنت متحمس لقتال زعماء جدد للحصول على تحديّ مثير جداً بالإضافة إلى إكتساب قُدرات قوية جديدة. ما يميز نمط الـMetroidvania هو إستكشاف العالم المليء بالأمور المختلفة و قتال الزعماء، ولعبة Bloodstained: Ritual of the Night فعلت ذلك بطريقة رائعة و متكاملة.

لعبة Bloodstained: Ritual of the Night قدمت لنا كل ما نحبه و أكثر، فكما ذكرت سابقاً اللعبة تشبه ألعاب كاسلفانيا بكل شيء عدا الإسم, و إستمتعت كثيراً أثناء رحلتي بأماكن اللعبة المختلفة.

الإيجابيّات:

  • مقاطع صوتيّة مُذهلة
  • نظام قتال ممتع و مُتغير
  • كميةّ ضخمة من الأسلحة و القدرات المتنوعة
  • تخصيص الشخصية

السلبيّات:

  • بعض الأخطاء التقنية
  • مراحل المياه قللت من متعة تجربة اللعب

التقيم النهائي

القصة - 7.5
اسلوب اللعب - 9.7
الرسوميّات - 8.5
الموسيقى - 10

8.9

ممتازة

لعبة Bloodstained: Ritual of the Night تُقدم مغامرة مثيرة و مُجزيّة، ستلاحظ الجهد المثير من الإعجاب من المطورين لكن هنالك بعض المشاكل الصغيرة. اللعبة لن تذهل الجميع لكنّها تستحق نقودك ووقتك خاصةً إن كنت من محبين هذا النوع.

تقييم المستخدمون: 3.98 ( 14 أصوات)
اعرف المزيد عن

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في الوطن العربي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock