شركة سوني تريد شراء المزيد من الإستديوهات لتطوير عناوين جديدة للبلايستيشن 5

خلال عطلة نهاية الأسبوع، كشفت الأخبار أن شركة سوني تتطلّع إلى مُضاعفة فلسفتها في إنتاج ألعاب حصرية عالية الجودة على الجيل الجديد من عائلة البلايستيشن حيث من المفترض أن يتم إطلاق بلايستيشن 5 في أواخر عام 2020 على الاقل كما يتحدث كبار المحللين الاقتصادين، يمكننا أن نتوقع أنّ العملاق الياباني مشغول بشكل لا يصدق وراء الكواليس، و لا شك في أنّ شركة سوني تستعد للسنوات المهمة المُقبلة.
والآن، يقول تقرير من الموقع الياباني Nikkei – كما ترجم من قبل Gematsu إنّ شركة سوني تدرس فكرة الإستحواذ على استيديوهات تطوير ألعاب جديدة لتضمّها لعائلتها بمعنى آخر،  تتطلّع إلى توسيع فريقها المثير للإعجاب بالفعل من استوديوهات الطرف الأول. كل هذا يأتي من الرئيس والمدير التنفيذي جيم ريان، الذي يعتقد أن “المحتوى أصبح أكثر أهمية من أي وقت مضى”. عندما ننظر إلى قائمة الألعاب الحصرية التي تم إطلاقها على البلايستيشن 4 و نجاحها التجاري، فمن الصعب الإختلاف معه.
مع تعزيز مايكروسوفت لعائلتها الخاصة من مطوري الطرف الأول عن طريق إتمام عدد من عمليات الاستحواذ الأخيرة التي تم الإعلان عنها، سوني قد تسعى لفعل الأمر ذاته بشكلٍ أكبر مما كان مُخطط — فالبنهاية المواجهة الكُبرى سوف تكون بين الجيل الجديد من الاكسبوكس و البلايستيشن، و أحد أهم أجزاء هذه المعركة هي الألعاب الحصرية. لا يزال الاكسبوكس يحاول الوصول إلى مستوى البلايستيشن بالنسبة للألعاب الحصرية، لأنّ سوني هي في المُقدمة من هذه الناحية. يُسارع ريان بتأكيد هذا الأمر أيضًا، قائلاً “تتمتع Sony Interactive Entertainment بخبرة 25 عامًا في صناعة الألعاب ولديها أصول كبيرة”.
ربما سوف نرى عناوين جديدة مُذهلة على بلايستيشن 5 من الإستديوهات الجديدة التي سوف يتم الإستحواذ عليها، و جميع مُحبي الشركة ينتظرون حصريات جديدة بشكل دائم و لكن السؤال الاهم هو ما هي هذه الاستيديوهات التي تضع سوني عيونها عليها. ما هي توقعاتكم؟

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو و التقنية مِنذُ طفولتي. أسعى إلى تقديم محتوى عربي مميز من أجل إفادة اكبر قدر ممكن من الأشخاص.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock