مراجعة وتقييم | Control

اللعبة الأكثر غرابةً والأكثر تميّزاً بقطاع الألعاب

لعبة Control هي لعبة من منظور الشخص الثالث تدمج لنا القوى الخارقة للطبيعة مع الأسلحة النارية بعالم غريب تماماً لتقدم الكثير مما يريده اللاعبين من استديو Remedy. اللعبة كانت من أكثر الألعاب التي أنتظرها ولم تخيب أملي سوى بأمر واحد.

  المطور: Remedy Entertainment  الناشر: 505 Games نوع اللعبة: إثارة – مغامرة الأجهزة: PS4/PC/XBONE  تاريخ الإطلاق: 27 أغسطس 2019  نسخة التقيم: PS4 PRO

دائماً مايقوم استديو ريمي بتقديم ألعاب مميزة وفريدة من نوعها مثل ما عهدنا من ألعابه السابقة مثل Alan Wake و Quantum Break. مِنذُ مشاهدتي لعروض اللعبة التشويقية وحتى أثناء لعبي لها شعرت بنسمات العنوان السابق للاستديو. متعة لعبة Control تتمحور في القوى الخارقة التي ستحصل عليها واحدة تلو الأُخرى أثناء تقدمك باللعبة، لكن كما دائماً فريق ريميدي لا يستطيع تطوير لعبة بدون أن تحتوي على تصويب وأسلحة نارية، وهذا الأمر يضيف الكثير من الإثارة بدون شك.

جميع أحداث اللعبة سوف تكون في مكان واحد لكن هذا المكان ضخم للغاية ويتغير بين الفترة والأخرى، في البداية تصل بطلة اللعبة جيسي فادين إلى مقر الرقابة الفيدرالي لتبحث عن أجوبة عن الأسرار الغامضة التي رافقت طفولتها. بعد دخولها للمبنى تجد جيسي مدير المكتب مقتولاً وتقوم بإلتقاط المسدس الملقى بجانب الجثة وهنا تبدأ الغرابة حيثُ يتم تحويلها إلى البعد النجمي او كما يعرف بالعالم المتغير. يشجعها المجلس غريب الأطوار على الارتباط بالمسدس الذي هو عبارة عن أداة طاقة يطلق عليها سلاح الخدمة، تنجح جيسي بذلك ويخبرها المجلس أنّها أصبحت المديرة الآن. بعد هذا الأمر تبدأ رحلة جيسي للبحث عن أجوبة وأدلة حول هذا العالم المتغير وعن طفولتها.

Control

عدوك في Control هو هذا الشيء الغريب الذي يدعى “الهيس”، وهو المسيطر على المبنى وعل كل الأشخاص الغير محميين فيه ودائماً ما سيحاول السيطرة عليك أيضاً. هنالك تنوع لا بأس به من الأعداء التي ستواجهها وتختلف قواتها وقدراتها أيضاً. اللعبة تحتوي على بعض عوامل الميترويدفانيا حيثُ سوف تملك خريطة يجب عليك إستكشافها لمعرفة الأماكن التي بداخلها، لكن لا تقلق في أغلب الأوقات سوف تخبرك المهمة بالإتجاه الذي يجب عليك الذهاب به واحياناً يجب عليك أن تنتبه على لوحات الطرق الموجودة بكل مدخل.

بكل منطقة باللعبة هنالك أماكن يمكنك تطهيرها من الهيس لفتح نقطة تحكم تمكنك من تطوير قدراتك او صناعة وترقية أسلحتك وأهم شيء هو إمكانية السفر السريع بين نقطات التحكم الأُخرى، بكل مرة تقوم بالدخول على نقطة التحكم سوف يتم حفظ اللعبة.

Control
لقطة شاشة من داخل اللعبة

أسلوب اللعب هو جوهر المتعة هنا خاصةً عندما تقوم بفتح القدرات المختلفة مثل الطفو عن سطح الأرض او التحكم بالأعداء الذين على وشك الموت وإستخدامهم لصالحك، أجمل قدرة كانت هي إمكانية رمي كل شيء موجود بمحيطك لتسبب ضرر كبير على الجنود التي تم السطيرة عليها من الهيس او على المخلوقات الغريبة التي ستواجهها. عندما تقوم بقتل الأعداء بهذه الطريقة مع دمج باقي القدرات سوف تشعر بشعور ممتع ومرضي بشكل كبير.

  تخفيضات البلس البلاتينية انطلقت عبر شبكة البلايستيشن, اليكم القائمة..

تصميم مراحل اللعبة والرسوم المتحركة (الأنيميشن) الخاصة بالشخصية والعالم هو الأمر الذي أبدع به استديو ريميدي حيثُ ستلاحظ هذا بكل مرة تطفو فيها عن سطح الأرض او بكل مرة تقوم بعمل تجنّب بسرعة فائقة وخاصةً في المراحل التي تعتمد على التغيير بالمكان الذي انت به حيثُ ستلاحظ الجدران وهي تدخل وتخرج بالإضافة لحركة الشخصية السلسلة جداً.

Hiss Charged

من الأمور السيئة باللعبة هو أنّها لا تحتوي على خيار لإغلاق الـ”موشن بلور – Motion Blur” وهذا الأمر كان مزعج حقاً بالنسبة لي وستلاحظه بكل مرة تقوم بتحريك الكاميرا بسرعة. عدا هذا الأمر كان هنالك بعض الأخطاء التقنية مثل إنخفاض عدد الإطارات قليلاً في المعارك الكبيرة وفي كل مرة تقوم بالدخول لقائمة التوقف وتعود لللعبة سوف يكون هنالك تقطيع لمدة ثانية او ثانيتان، بالإضافة لهذه المشاكل احياناً الخريطة كانت لا تظهر الطرق إنما تظهر الأسماء فقط. جميع الأمور ممكن حلّها تقنياً لكنها كانت موجودة أنثاء تجربتي لللعبة.

Control
لقطة شاشة من داخل اللعبة

اللعبة تحتوي على مهمات رئيسية ومهمات جانبية بالإضافة لمهمات مؤقتة حيثُ يجب عليك الذهاب لمكان ما ومنع الهيس من التقدم. وعدا المهمات كان هنالك نظام تحديات يمكّنك من إختيار ثلاثة تحديات بذات الوقت لإتمامهم أثناء رحلتك بعالم اللعبة. أحد التحديات المتتعة حقاً كان يجب عليك قتل خمسين عدو من دون أن تموت ولا مرة وهنالك بعض التحديات مثل قتل عشرة جنود في الرأس. بشكل عام هذه التحديات جعلت اللعبة تنتعش قليلاً وأضافة المزيد من التحدي.

لعبة Control بدون شك هي من أغرب الألعاب التي قمت بتجربتها لفترة طويلة ولقد استمتعت فيها بشكل كبير وتقريباً إقتربت من حصولي على الكأس البلاتيني (هنالك ثلاثة او اربعة كؤوس متبقية)، لكن نهاية اللعبة بالنسبة لي كانت محبطة ولم تكن النهاية التي أنتظرها وتركت العديد من الأمور غير مفهومة. هذا الأمر بالفعل أحبطني حيثُ كنت متحمس طيلة الوقت لمعرفة كل شيء يحدث بهذا العالم ومعرفة بعض الأمور حول الشخصيات التي يتم بنيها من البداية، لكن في آخر اللعبة لم يكن لها أيّ مفهوم بالنسبة لي.

Bureau office

الأمر الغريب أيضاً هو أنّ غالبيّة الزعماء الجميلين والقويين موجودين في المهمات الجانبية وليس الرئيسية، سوف تواجه الكثير من الزعماء الصغار (Mini Bosses) وبعض الزعماء الأقوياء في القصة الرئيسية لكن العديد من الزعماء الضخماء والأقوياء الموجودين في العروض التشويقية كانوا ضمن المهام الجانبية. أتمنى لو تم موازنة الزعماء بين المهام الجانبية والرئيسية لأنني شعرت بعدم وجود أيّ زعيم قوي ضمن القصة الرئيسية لكن بعد إتمامي تقريباً لجميع المهام الجانبية عرفت أنّ الزعماء الحقيقين هناك لأني مُت عدة مرات.

  لعبة Control ستحصل على توسعتان جديدتان وطور اضافي..

اللعبة تحتوي على ترجمة عربية كاملة للنصوص والحوارات وأريد أن أشكر استديو ريميدي وكل شخص عمل على الترجمة العربية لأنّها كانت عظيمة بمعنى الكلمة وخالية من الأخطاء وتم تقديمها بطريقة مميزة حقاً. جميع الأوراق التي يمكنك جمعها او الأشرطة الصوتية التي يمكنك سمعاها وحتى لوائح الطُرق الموجودة على كل مدخل مترجمة. وهو لأمر رائع حقاً أن نراه بالألعاب الضخمة.

نأتي لأحد العوامل التي أراها مهمة بكل لعبة وهي الأصوات والموسيقى. فريق الصوت قام بتقديم عمل مميز حقاً لأنك سوف تسمع كل شيء بشكل واضح حيثُ ستتمكن سماع صوت العنصر الذي تحمله بيدك قبل رميه وكل التفاصيل الصغيرة. الموسيقى الموجودة باللعبة ممتعة بشكل كبير وملائمة للجو خاصةً في أحد المراحل الأخيرة عندما تقوم بوضع سماعات لأمر ما (سوف تعرفونه أثناء تجربتكم لللعبة) سوف يتم تشغيل موسيقى حماسية بصوت عالي جعلتني أهز رأسي طيلة الوقت أثناء المشي بسرعة وقتلي للأعداء بين أجمل تصميم لمرحلة في اللعبة. بعد إنتهائي من هذه المهمة تحديداً علمت أنني حقاً احببت لعبة Control.

Out of my way

في ختام الكلام أريد أن أقول أنّ لعبة Control كانت تستحق الإنتظار والحماس إلا أنّها لم توصل لقوة قصة عنواين الاستديو السابقة لكنّها قامت بإصلاح الكثير من الأمور التي كرهها اللاعبون بعنوانها السابق وبرأيي لعبة كونترول هي واحدة من أفضل ألعاب الأبطال الخارقين أيضاً رغم أنّها ليست منهم إلا أنّها قد تكون أفضلهم.

الإيجابيّات:

  • أسلوب لعب سلس وممتع
  • عالم غريب ومميز عن الألعاب التقليدية
  • تصميم المراحل ممتع ومُجزي عندما تقوم بإستكشافه
  • الرسوم المتحركة (الأنيميشن) الخاصة بالقدرات مرضية للغاية
  • ترجمة عربية مقدمة بطريقة ممتازة

السلبيّات:

  • القصة كانت محبطة
  • لا يوجد تخصيص لإعدادات اللعبة لإغلاق “الموشن بلور”
  • قلة الزعماء بالمهام الرئيسية
  • بعض الأخطاء التقنية

التقيم النهائي

القصة - 7.5
اسلوب اللعب - 9
الرسومات - 8.5
الاصوات - 9

8.5

ممتازة

لعبة كونترول سوف تجعلك تشعر بالمتعة بدون شك من خلال أسلوب اللعب المرضي وستأخذك لأغرب تجربة شهدتها لفترة طويلة في عالم الألعاب رغم أنّ قصتها لم تصل لعناوين الاستديو السابقة.

تقييم المستخدمون: 3.68 ( 10 أصوات)
اعرف المزيد عن

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في الوطن العربي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock