إشاعة إستحواذ سوني على مطوري Demon’s Souls تعود للحياة مرةً أُخرى..

استديو Bluepoint Games هو الاستديو الذي دائماً ما يتم ذكره عندما نتحدث عن نسخ مُطوّرة ومُحسّنة من الألعاب حيثُ قام بإحياء Demon’s Souls بشكل مُذهل على بلايستيشن 5 وقبلها Shadow of the Colossus والمزيد من الألعاب الأُخرى. دائماً ما كان استديو بلوبوينت قريب من سوني وقد ينضم لأسطولها في وقتٍ ما.

العام الماضي ظهرت شائعة على منتتدى ResetEra من مستخدم يدعى “MarsipanRumpan” تنص على أنّ الاستديو وسوني اتفقا على الإستحواذ وهذا ما أشعل نيران الحماس بقلوب اللاعبين ولكن كما تعلمون، لقد مضى عام ولم يحدث ذلك. الآن العديد من اللاعبين على المنتدى يطالبون بحظر المستخدم على نشره لمعلومات كاذبة ولكن أحد مُدراء المنتدى تحدّث حول هذا الموضوع ورفضَ حظره لأنه يقول بان هذه المعلومات اصحيحة. مدير المنتدى “Transistor” قال في تصريحه:

هناك الكثير من الحديث من عدة مصادر حول إستحواذ سوني على استديو Bluepoint، هذا الأمر سيحدث لا محالة إنما هي مجرد مسألة وقت.

يثق المدير أنّ صفقة الإستحواذ هذه ستحدث لا محالة ولهذا السبب قرر عدم حظر المستخدم الذي شاركَ هذه الإشاعة لأول مرة قبل عام. يجدر بالإشارة إلى انّ قبل عشرين يوم تقريباً خلال المؤتمر المالي علمنا أنّ سوني تخطط لتوسيع الشركة عبر عمل إستحواذات في مختلف المجالات المشاركة فيها بما فيهم بلايستيشن وصناعة الألعاب.

في حال نظرنا إلى تاريخ مطوري Demon’s Souls وبلايستيشن، ستشعر أنهم بالفعل استديو طرف أول. بجانب ذلك، في ديسمبر 2019 صرّح فريق التطوير أنهم يملكون “علاقة ممتازة مع سوني”. لهذا السبب هذه الإشاعة منطقية ولكنها تبقى إشاعة — لهذا السبب ننصحكم بعدم تصديقها ورفع آمالكم.

هل تتمنون أن يتم هذا الإستحواذ؟ شاركونا بالتعليقات ادناه!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى