موجة غضب تجاه روكستار بسبب التحديث الأخير لـ Red Dead Online..

أصدرت روكستار تحديث جديد للعبة Red Dead Online والذي بدوره لم يجلب الكثير ولم يعجب جمهور اللعبة, فقبل التحديث الصيفي الكبير للعبة أصدرت روكستار تحديث جديد شمل إضافات بسيطة مثل سباقات جديدة إلى عالم الغرب المفتوح وعلى الرغم من المحتوى الجديد والبسيط نوعاً ما فقد تم انتقاد التحديث على Twitter من قبل عشاق اللعبة، في حين أن هذا التحديث الجديد أكبر من معظم التحديثات الأخيرة للعبة إلا أنه لا يكفي لإشباع رغبة اللاعبين أو على الأقل من هم على Twitter.

منذ إعلان التحديث الجديد من قبل روكستار وما يحتويه حتى فقدَ اللاعبون صوابهم وأخذوا ينهالون بالتعليقات على انتقاد التحديث وألعاب روكستار أو للشكوى من الوضع الحالي للعبة إليكم بعضاً منها:

قدموا لنا شيئا نستحقه غير التحديثات السيئة! أريد تجربة المزيد من خلال قصة أكبر، ما كنتم تفعلونه يا رفاق في RDO يجعلني لا أرغب في اللعب بنفس القدر اجعلوها تستحق الانتقاء مرة أخرى!

هل يمكن لأحد أن يخبرني لماذا تمتلك روكستار مواقع تواصل اجتماعي؟ يبدو إنهم ليسوا هنا لتعزيز مجتمع RDR فالشيء الأول الذي يمكنهم فعله الآن لتحسين هذه اللعبة هو التواصل مع المجتمع وإذا فعلوا ذلك لعلموا أن غالبية اللاعبين لم يطلبوا هذا أو يريدون أي تحديث سيء

من فضلكم أعطونا ريميك Red Dead Redemption لن تندموا على ذلك فالجميع متعطش لمزيد من هذه اللعبة، من الواضح لم يعد لديكم إهتمام بطور الأونلاين بعد الآن لذا فقط أعطونا ريميك RDR من فضلكم سأدفع 200 دولار مقابل ذلك

هل يمكن لأحد أن يخبرني لماذا يجب أن ألعب العابكم بعد الآن.. سباقات جديدة لا أحد يلعبها، خصومات لا تتغير أو أنك تمتلك بالفعل العناصر المذكورة.. أعني إذا لم يكن لديكم أي جديد فأشعر بالأسف من أجلكم.. مرة أخرى لن يتم لعب اللعبة هذا الأسبوع.. عار عليكم

مرةً أخرى تحديات جديدة ومثيرة مثل اختر 10 زهور! واو محتوى مذهل..

هذه كانت نبذه بسيطة من التعليقات الحادة على الشركة والتي بدورها ما زالت صامته، حسناً لا يمكن لوم غضب اللاعبين فلعبة مثل RDR تستحق ما هو أكثر من ذلك، ما رأيكم متابعينا؟

Muhammad B

مُتعبد في صومعة ألعاب الفيديو ولي إهتمام في التقنيات فهي جزء من حياتي، الألعاب التي تخرج عن المألوف هي المفضلة لدي، أسعى لكتابة ما يُفتقد من مواضيع للاعب العربي.
زر الذهاب إلى الأعلى