لعبة Starfield تحصل على المزيد من المعلومات حول الفصائل ونظام اللعب وأكثر.

لعبة Starfield هي من أبرز الألعاب التي حصلنا عليها البارحة في مؤتمر اكسبوكس وبيثيسدا وفي معرض E3 2021 لعدة أسباب أحدها كون اللعبة أول عنوان جديد من استديوهات بيثيسدا، لهذا السبب الكثيرون متشوقون للدخول في هذا العالم الجديد.

البارحة حصلنا على عرض سنيمائي استعرض لنا عالم اللعبة ولكن مخرج اللعبة تود هووارد شاركنا المزيد من المعلومات حول Starfield خلال حديثه مع موقع The Telegraph الشهير. في البداية، تحدث المخرج عن Constellation، الفصيلة أو المجموعة التي سينضم لها اللاعبون. في تصريحه، قال المخرج:

تدور أحداث اللعبة في المستقبل وتحديداً بعد أكثر من 300 عام. Constellation هي من آخر مجموعات مستكشفي الفضاء. هي مثل مزيج بين NASA و Indiana Jones و League of Extraodinary Gentlemen، أيّ مجموعة من الأشخاص الذين ما زالوا يبحثون عن إجابات.

بالطبع كما في ألعاب بيثيسدا الأُخرى، مجموعة Constellation هي ليست الوحيدة التي تدور في أرجاء الفضاء، وفقاً لهوارد، هناك الكثير من الفصائل المختلفة. أضاف أيضاً:

هناك الكثير من الفصائل المختلفة ولكن هذه هي الفصيلة الرئيسية التي ستكون ضمنها. بنية اللعبة تشبه Skyrim نوعاً ما حيثُ ستختار من تريد أن تكون وحينها هناك فصائل مختلفة يمكنك الانضمام لها وشق طريقك الخاص.

المعلومات الجديدة هذه حول Starfield مثيرة للاهتمام حقاً وما زلنا نجهل الكثير حولها خاصةً حول السرد والقصة. لم يشاركنا المخرج المحبوب تفاصيل حولها ولكنه أخبرنا أنّ الفريق سيسأل أسئلة كبيرة في اللعبة مثل عندما تنظر على السماء وتقول “ماذا يوجد هناك؟” و “لمَ نحن هنا وكيف نصل لهناك؟”.

ستتطرق اللعبة أيضاً إلى العلم والدين والمزيد من الجوانب المختلفة والطرق المتنوعة للترفيه التي سيتم تقديمها بشكل مميز. علاوة على ذلك، نفى المخرج وجود الممثل المحبوب توم كروز في اللعبة بالوقت الحالي لكن كما في جميع التصريحات، ترك الباب المفتوح للمستقبل.

ستصدر لعبة Starfield في الحادي عشر من نوفمبر العام المقبل على اكسبوكس سيريس اكس وسيريس اس والحاسب الشخصي وستتوفر باليوم الأول على خدمة Xbox Game Pass. هل أنتم متشوقين لتجربتها؟ شاركونا بالتعليقات أسفل الخبر!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى