مخرج God of War يوضح سبب انتهاء السلسلة مع جزء Ragnarok القادم..

سنشهد عما قريب صدور اللعبة التي ينتظرها الملايين من عشاق بلايستيشن God of War Ragnarok، حيث سنشهد فيها خوض أبطال اللعبة مغامرة أخيرة في ملحمة جديدة ومثيرة مستوحاة من الأساطير والقصص الاسكندنافية القديمة، حيث عرفنا أن اللعبة لن تكون ثلاثية كما كنا نظن، وسيكون هذا الجزء هو الأخير في إستكشاف عالم النورس الذي بدأه كريتوس وابنة أتريوس في الجزء السابق الذي صدر خلال عام 2018.

مخرج لعبة God of War كوري بارلوغ “Cory Barlog” في حديثه إلى قناة Kaptain Kuba على منصة YouTube تكلم حول قرار إنهاء القصة الإسكندنافية في جزأين، وأوضح بارلوغ أن استديو سانتا مونيكا لا يرغب أن ينتظر اللاعبون 15 عامًا من أجل تجربة ثلاثية كاملة، في حين بالإمكان جعلها في جزأين، وتابع قائلاً:

أعتقد أن أحد أهم أسباب هذه القرار هو أن الجزء السابق الذي صدر في عام 2018 استغرق خمس سنوات في التطوير، و Ragnarok لا أعرف كم من الوقت ستستغرق، لكنني سأقول أنها ستستغرق نفس الفترة، حسنًا وبعد ذلك سيكون مقدار الوقت للجزء الثالث نفس الشيء على الأغلب، لذلك الآن نحن نتحدث عن فترة تقترب من 15 عامًا من قصة واحدة وأشعر أن هذه فترة كبيرة للغاية.

إن معظم ما كنا نحاول القيام به منذ البداية هو إظهار شيء عن Kratos و Atreus، وهما جوهر محرك القصة، و في الحقيقة العلاقة بين هذين الشخصين معقدة ومثل التموجات في بركة ماء، وفي حال مددت استمرت القصة لفترة أطول سوف تفقد

على كل حال بارلوغ لن يكون مخرج اللعبة القادمة، حيث تولى عملية إخراج Ragnarok هذه المرة المخرج Eric Williams الذي ارتبط اسمه بكل جزء من السلسلة منذ صدورها أول مرة خلال عام 2005، والذي أكد في تصريح سابق له، أن هذا الجزء سيكون الأخير الذي سيكون في عالم النورس، وهي ستضع نهاية مرضية لعشاق اللعبة في الأساطير الإسكندنافية خاصة وان حدث Ragnarok يعتبر رئيسي في تاريخ النورس وسنرى موت العديد من الأسياد التي تنتمي إلى Pantheon والكثير من الاحداث الاخرى المثيرة.

ما رأيكم في وجهة نظر الاستديو؟

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى