مايكروسوفت تعمل على شريحة الكترونية Chip جديدة لاجهزة Xbox Series X

هل هذه الشريحة لنسخة محسنة ام نسخة منتصف العمر؟


يبدو ان مايكروسوفت تسعى الى تحسين اداء اجهزة Xbox Series X من خلال تطوير وتحسين الشريحة الاساسية Chip.

هذه المعلومات لم تصل من خلال شركة مايكروسوفت مباشرة، ولكن المؤثر الشهير بتغطية اخبار منتجات مايكروسوفت براد سامز وعبر موقع Pure Xbox قال انه لديه معلومات من مصادر خاصة تشير الى ان مايكروسوفت تعمل على شريحة جديدة Chip محسنة.

أعتقد أن هذا صحيح … أعلم أن Microsoft كانت تعمل على اعادة انتاج شريحة Chip.

سامز علق على الامر من وجهة نظرة انه لا يعتقد انه سيكون هناك تغيرات جوهرية على قوة الشريحة الجديدة، لكن يعتقد انه ستشهد تحسينات من حيث الاداء وتوفير الطاقة وتقليل انتاج الحرارة وبالتالي استخدام موارد تبريد اقل.

في كل الاحوال، عملية اعادة انتاج او تعديل شرائح Chip الاجهزة المنزلية امر معروف وكثير من الشركات تقوم ببعض التعديلات على النسخة الاولى منها بغرض تحسين الاداء وتوفير الموارد والتكلفة.

لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو، هل تعمل مايكروسوفت على هذه التحسينات من اجل النسخة الحالية من اجهزة Xbox Series X ام من اجل نسخة منتصف العمر الافتراضي لها؟

في وقت سابق ظهرت تسريبات تتحدث عن وجود اسم داخلي Xbox Keystone الذي يعتقد انه يشير الى نسخة ثالث من اجهزة اكس بوكس سيريز. يعتقد انه يشير الى جهاز منتصف العمر والذي يكون اكثر كفائة وقوة حسب ما هو معتاد في السابق، تفاصيل اكثر هنا..

هناك شائعات تتحدث ايضا على ان سوني هي الاخرى تعمل في الوقت الراهن على جهاز PS5 Pro الا ان جميع المعلومات التي تصل الى الانترنت هي من مصادر خارجية ليست مؤكدة من شركة سوني.

لكن وفي وقت سابق صرح متحدث باسم الشركة ان نسخة منتصف الجيل ستكون احد الوسائل التي ستعتمد عليها سوني في تمديد عمل الجيل الحالي، وتحسين المبيعات خاصة مع العوائق التي تواجه انتاج الجهاز في الوقت الراهن.

في حال صحت هذه التسريبات، هل تعتقد ان مايكروسوفت تعمل على تحسين النسخة الحالية لاجهزة Xbox Series X ان انها تجهزة لنسخة منتصف العمر؟

تابعنا عبر تطبيق Google News

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى