مايكروسوفت: سوني ونينتندو ستبقيان الاضخم حتى بعد اكمال الاستحواذ على Activision

عادت شركة مايكروسوفت لمحاولة تقليل مخاوف المنافسين والمنظمين من جديد، حيث أصبحت أخبار استحواذها المقبل على Activision و Blizzard تتصدر عناوين الأخبار في مواقع الانترنت، وقالت ان كل من سوني ونينتندو ستبقيان الاضخم حتى بعد اكمال الاستحواذ.

قبل ساعات، قامت مايكروسوفت بإنشاء موقع ويب الكتروني يتعلق بالصفقة المذكورة، وذلك في محاولة منها لحشد اللاعبين وكسب تعاطفهم من خلال شرح الرؤية المستقبلية وراء عملية الاستحواذ المقترحة على Activision و Blizzard.

تحتوي صفحة الويب على بيان رسمي من مايكروسوفت تعلن في عن رؤيتها للألعاب “المزيد من الخيارات والمزيد من الألعاب للأشخاص حول العالم” ليس ذلك فحسب، بل إن الشركة تطرقت الى الفوائد المتوقعة من إتمام عملية الاستحواذ، لتفاصيل اكثر هنا.

في رسالة الشركة للاعبين والمطورين، ذكرت ان سوني ونينتندو ستبقيان الأكبر على الإطلاق، وذلك حتى بعد اكمال الاستحواذ، الا ان رسالتها للاعبين والمطورين بعد افتتاح صفحة الويب في وقت سابق من هذا اليوم تقول عكس ذلك.

أعلاه نرى رسم توضيحي من موقع VGC يوضح ما سيقدمه الاستحواذ للاعبين من مميزات وإيجابيات وغيرها، ومن المميزات الموجودة نلاحظ ان ما تخشاه سوني بالفعل سيحدث، وهو زيادة المنافسة غير العادلة كما تمسيها سوني.

ذكرت تقارير سابقة ان رئيس بلايستيشن جيم رايان قد سافر إلى بروكسل عاصمة الاتحاد الأوروبي، الشهر الماضي للقاء منظمي الاتحاد الأوروبي الذين يدققون حاليًا في صفقة استحواذ Microsoft المقترح على Activision Blizzard.

حسب ما نقله موقع Dealreporter (عبر VGC) فقد زار الرئيس التنفيذي جيم ريان شخصيًا مقر الاتحاد الأوروبي يوم 8 سبتمبر الماضي للتعبير عن مخاوف شركة سوني بشأن الصفقة المقترحة البالغة قيمتها 68.7 مليار دولار.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button