بعد انتقادات كوجيما، مخرج لعبة Abandoned حسن كهرمات يرد..

تحدث المطور الياباني هيديو كوجيما مؤخراً عن لعبة الرعب Abandoned نافياً ارتباطه بها ومستهزئاً باستجابة الجمهور الذي يعتقد انه هو من يقف خلف هذه اللعبة حيث وصف الامر بالمزعج.

بعد ساعات قليلة من موقف كوجيما هذا، عاد مخرج اللعبة الغامضة حسن كهرمان للظهور حيث تحدث عن ان مثل هذه النظريات والمؤامرات اصبحت تشكل عبئ كبير على كاهل المطور وايضا الجمهور المترقب. وعاد مرة اخرى ليؤكد بأن العمل على اللعبة ما زال مستمر وبكل طاقتهم.

يذكر ان كوجيما ومن خلال البودكاست الجديد الخاص به قال ان المتابعين يستمرون في ارسال صور لذلك الشخص المدعو “حسن” حسب وصفه اليه، بينما يرسلون الكثير من الصور المزيفة للعبة. حيث قال:

يستمر المستخدمون في إرسال صور الي لهذا المدعو “حسن”. ما زالوا يرسلون لي صور مجمعة وصورًا مزيفة بشكل عميق، اخرها قبل عشرين يومًا، إنه حقًا امر مزعج..

ايضا تم نشر تصريح عبر حساب استديو Blue Box على تويتر، شكر فيه الاستديو هيديو كوجيما لحديثه عن اللعبة ووضع حد للشائعات والمرامرات التي تتحدث عن ارتباطه بالمشروع. واضاف الاستديو انهم يعملون بكل طاقتهم على اللعبة شاكراً المجتمع على صبرهم.

كل هذه النظريات والمؤامرات نتجت عن السلوك الخاطئ الذي بدأ به استديو Blue Box ورئيسة حسن كهرامان للترويج للعبة وتعمدهم استخدام اسلوب مخادع جعل الجمهور يعتقد ان المشروع مرتبط بالفعل بالمطور كوجيما وسلسلة Silent Hill.

في كل الاحوال، رئيس الاستديو في وقت سابق اكد عدة مرات انهم لا تربطهم او مشروعهم اي علاقة مع كوجيما وانهم فريق مستقل يعمل باعداد وامكانيات محدودة على مشروع طموح للغاية معتذراً للجميع عن سوء الفهم الذي وصلت اليه اعتقادات المجتمع بسبب التسويق والترويج الخاطئ.

منذ ذلك الحين لم يتم الحديث عن اي تفاصيل حول لعبة Abandoned ولم يلتزم المطور بوعوداته التي قدمها حول طرح ديمو تجريبي منفصل لاعطاء جرعة بسيطة من تجربة اللعبة التي وصفها بأنها مختلفة عن اي لعبة اخرى.

رغم ذلك، فظهور حسن في مثل هذه الظروف رغم قسوتها يبقى مؤشر جيد بأن اللعبة ما زالت موجودة وان العمل عليها مستمر.

زكريا احمد

رئيس قسم التحرير في موقع VGA4A, محب لالعاب الفيديو منذ نعومة اظافري امتلكت معظم اجهزة الالعاب المنزلية منذ جهاز العائلة و حتى الجيل الحالي افضل سلسلة العاب بالنسبة لي هي ريزيدنت ايفل, وظيفتي طبيب
زر الذهاب إلى الأعلى
close button