أحد مراجعي God of War Ragnarok يتلقى تهديدات بالقتل..

لأنه منح اللعبة 6 من أصل 10..

تلقى أحد مراجعي لعبة God of War Ragnarok تهديدات بالقتل من مجموعة من اللاعبين والسبب هو منحها تقييم منخفض. ما أثار الشكوك هو أن اللعبة استقبلت مراجعات مرتفعة جداً من مختلف المواقع.

لعبة God of War Ragnarok سيوافق موعد إطلاقها رسميا يوم الغد (الليلة للحسابات المحلية). حيث قامت سوني بمنح مختلف المواقع العالمية نسخة من اللعبة قبل أسبوعين كاملين من الإطلاق لمراجعتها. عندما صدرت المراجعات كانت جميعها إيجابية للغاية ما عدا تلك التي كانت قادمة من موقع IGN بفرعه الكوري!!.

الموقع المذكور منح اللعبة 6 من أصل 10، حيث ذكر في مراجعته أنها محتوى إضافي من الجزء الأول الذي صدر في عام 2018. بالإضافة إلى ذلك وصف نظام القتال فيها بأنه غير محسن أبداً والتكرار لا يزال موجود.

بشكل عام ايضاً المراجع وصف اللعبة بالمملة وبعدها شهدت مراجعة الموقع المذكور تفاعل وانتقادات واسعة في كل مكان على الشبكة العنكبوتية. بعد هذه الحادثة انهالت عليه تعليقات سلبية من اللاعبين للدفاع عن لعبتهم. حتى أن بعضهم وصف المراجع بألقاب عنصرية وبعضهم الآخر هدده بالقتل.

أفعال اللاعبين هذه جعلت المراجع يظهر في برنامج عبر منصة يوتيوب يشرح فيه رسائل التهديد والشتائم التي وصلت اليه. وفقاً لموقع DualShockers انتقد المراجع بشكل خاص “مجتمع بلايستيشن” على التصرف معه بهذه الطريقة.

نحن بدورنا في VGA4A نحكم على أية لعبة بناء على عناصرها المختلفة. على سبيل المثال القصة واسلوب اللعب وغيرها مع مقارنتها بالعاب مشابه واجزائها السابقة ان وجدت. ولكن رأينا لا يمثل بالمجمل العام رأي جميع اللاعبين بالطبع.

المراجع موجود فقط ليخبرك أنت كلاعب ما انا بالفعل مقبل عليه، بحيث يتم اطلاعك على الايجابيات والسلبيات التي قد تساعدك في اتخاذ قرار الشراء. وفي النهاية أنت من سيجرب وأنت من سيحكم وليس أي مراجع او موقع آخر.

يمكنكم متابعة مراجعتنا للعبة الخالية من اي (حرق) تمامًا هنا. ونذكر بأن اللعبة ستصدر يوم الغد حصريا على اجهزة بلايستيشن 4 و 5، هل يستحق المراجع ما حصل له وهل تستحق اللعبة هذا التقييم..؟

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى