هناك نظارات VR ستقتلك في العالم الحقيقي إن مُت داخل اللعبة

هل سنرى أفلام الخيال العلمي تتحقق؟

في منشور جديد على مدونة Palmer Lucky، ناقش Lucky مشروعهم الجديد المستوحى من سلسلة الروايات اليابانية Sword Art Online حيث “لا يمكن الهروب من اللعبة إلا بعد الانتهاء” ولا يمكن إزالة النظارات. وفي حال مات لاعب في اللعبة فإن النظارات التي تدعى NerveGear سترسل الى دماغه إشعاع يؤدي إلى قتله في الحياة الواقعية.

 Palmer Lucky يدعي أنه صنع شيئًا مشابهًا للغاية. لن تعمل المستشعرات القاتلة في الحياة الواقعية دون ربط السماعة بقطع ضخمة من المعدات، لذلك يقول Lucky أنه بدلاً من استخدام ثلاث وحدات متفجرة أو ما شابه. تم إرفاق النظارات بـ “مستشعر ضوئي” متوافق مع تردد معين من ومضات تضيء ضوء أحمر.

تلك الومضات.. يسهل على المطور التكيف معها مع أي لعبة على الشاشة. وعندما تظهر تلك الشاشة التي تشير إلى خسارة اللاعب ويتم تشغيل المستشعرات. تنطلق الشحنات وتُدمََر دماغ اللاعب على الفور.

يقول Lucky أن النظارات لم تنته بعد لسبب واحد، الواقع الافتراضي شبه المثالي الذي يظهر في قصة Sword Art Online لا يزال “بعيدًا لسنوات عديدة”. لكنه يخطط أيضًا لـ “آلية مكافحة الأخطاء” التي تجعل من المستحيل إزالة النظارات.

لم يتم اختبار النظام بشكل فعلي حتى الآن. وهذا لأن هناك مجموعة كبيرة من الأخطاء التي يمكن أن تحدث وتقتل المستخدم في الوقت الخطأ.

أتوقع بشكل شخصي أن هذا الاختراع سيسلك بنا الى طريق شرير. ولكن بالتأكيد نظارات مثل هذه ستسبب الكثير من الجدل حول العالم وقت إصدارها.

محمود محمد

كاتب ومراجع في موقع VGA4A، أبلغ من العمر 19 عام، كرست حياتي للألعاب وها أنا أتخذها كمجال لعملي.. عاشق لألعاب الـ Super Heroes والـ E-Sports، والألعاب المصبوغة نوعاً ما بعنصر الـ RPG.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button