God of War Ragnarok احتوت على مهمة جانبية لتكريم احد مطوريها المتوفين

سيخوض اللاعب في لعبة God of War Ragnarok،  العديد من المغامرات الشيقة، سواء من حيث خوض غمار القصة الرئيسية او من حيث القيام بالمهام الجانبية التي كانت الأفضل حتى الآن بشهادة النقاد.

خلال المهام الجانبية للعبة، تم تكريم  أحد العاملين على اللعبة، حيث تم تكريم Jake Snipes المبرمج السابق في أستوديو Santa Monica، حيث توفي المطور قبل صدور اللعبة بعامين. وهذا  ما تم تأكيده من قبل تغريدة زميل المطور Sam Handrick  وتمت مشاركة الخبر من خلال شبكة IGN.حيث كتب Sam Handrick قائلاً:

هناك شيء ما في God of War Ragnarok وهو الأكثر خصوصية بالنسبة لي، قُمت بإحضاره للعبة وجعله الفريق مثلما كنت أتمناه. كنت آمل أن أنتظر بعض الوقت للحديث عنه ولكني أريد مشاركته الآن فقط في حالة.

قد يكون أولئك الذين يسافرون عبر عالم God of War Ragnarok قد لاحظوا العلامات الأولى للسعي الجانبي بواسطة القلوب الخضراء المرسومة على الصخور عبر العوالم، وأصلهم والسعي بدأ بفكرة من Handrick و Snipes تم تشكيلها منذ سنوات.

توفي المطور Snipes في عام 2020 وبمجرد أن تَمكن Handrick من العودة إلى العمل، قرر أن يجعل لعبة God of War Ragnarok كل شيء يستحقه Snipes، وأراد أن تبقى ذاكرة Snipes موجودة ومستمرة إلى الأبد داخل اللعبة.

قرر Handrick سؤال مخرج لعبة God of War إذا كان من الممكن تصميم نصب تذكاري لزميلهم المتوفي في داخل اللعبة، وهو ما قوبل بإيجابية من المخرج.

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في مجال التقنية وألعاب الفيديو لدى موقع VGA4A، دخلت عالم الألعاب منذ نعومة أظافري حين أمسكت عصا التحكم لجهاز Atari 2600، وتعلقت بها منذ أن قمت بتجربة لعبة Another World على جهاز السيجا، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding و Elden Ring و Warzone..
زر الذهاب إلى الأعلى