لعبة AIDA تظهر لنا كيف يمكن ان تكون ألعاب الرعب بمحرك Unreal Engine 5

العديد منا يتذكر لعبة الرعب المثيرة Fobia St. Dinfna Hotel التي عمل على تطويرها استديو Pulsatrix Studios وصدرت في صيف هذا العام، وهو الآن يعمل على مشروع لعبة رعب جديدة تحمل الاسم الرمزي Project AIDA.

يعمل Pulsatrix Studios في الوقت الحالي على لعبة رعب وخيال علمي جديدة، سوف تستخدم أحدث محركات التطوير الخاصة بشركة Epic المحرك الجديد Unreal Engine 5، وسوف اسم مشروع AIDA. والآن يشاركنا المطور أول نظرة على هذا المشروع الثوري AIDA. وكما تشاهدون في الأسفل فإن العرض الذي سوف تشاهدونه هو من الوقت الفعلي للمحرك، وليس عبارة عن استعراض بتقنية CG، والذي سيبهر عشاق ألعاب الرعب بكل تأكيد.

إليكم نبذة عن لعبة Fobia St. Dinfna Hotel من تطوير استديو Pulsatrix Studios.

تُعتبر مدينة Treze Trilhas هي مقر فندق St. Dinfina؛ وهو موقع فاسد أساس شائعات كثيرة، بما فيها الاختفاءات الغامضة والأنشطة الخارقة للطبيعة. أملًا في سبق صحفي، يسافر (روبرتو لييت لوبيز) إلى Santa Catarina، ليتتبع معلومات صديقه (ستيفاني). لن تكون مهاراته في التحقيق مطلوبة للكشف عن الحقيقة فحسب، بل وللنجاة أيضًا عندما تنقلب الحقيقة رأسًا على عقب مع اكتشافه لإحدى الكاميرات التي تكشف عن مسارات زمنية مختلفة، وطائفة متطرفة، وتجارب بشرية، وأشباح تجوب القاعات. حِل الألغاز وفتِّش عن أي شيء لإيقاف مطاردتها، بينما يتصادم الماضي، والحاضر، والمستقبل.

Maher Maysara

أمسكت عصا التحكم لأول مرة على جهاز Atari 2600، ومنذ ذلك الحين تحولت ألعاب الفيديو إلى شغفي الدائم، وانبهرت بعالم لعبة Another World على جهاز SEGA لأتعمق وأغوص أكثر في رحلة ممتعة لا تنتهي في هذه العوالم.. وأقدّر الأعمال الفنية التي تترك أثرًا قويا في الذاكرة من بينها The Witcher و Death Stranding و Elden Ring.. وأنا هنا لأن الشغف بالألعاب ينعكس على كتاباتي.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button