أحد “الكارهين” للعبة The Last of Us 2 ينهيها، فماذا قال !!

ردة فعله غير متوقعة..

الجدل الذي أثارته لعبة The Last of Us 2 عند إطلاقها لا ينسى أبدًا. حيث اكتسبت اللعبة مجموعة كبيرة من الكارهين لها من حول العالم الذين اعتزموا عدم تجربتها. لكن أحد هؤلاء اللاعبين المعروفين تراجع أخيرًا عن قراره وقام بإنهاء قصتها، أدناه سنشارككم قصته الكاملة.

أحد الناقمين على لعبة The Last of Us 2 ويدعى Ahem، شارك قصته مع اللعبة وكمية الكره تجاهها وتجاه قصتها عبر مجتمع Reddit. حيث قرر في مرحلة ما التنازل عن قراره وشعوره وتجربتها ومنحها فرصة بنفسه ليكون هو الحكم بدلًا من الآراء المختلفة التي تلقتها اللعبة من المجتمع.

اللاعب تعاطف بشكل كبير مع كل شخصية في اللعبة. حيث قال أن فكرة التحكم بشخصية Abby لم تكن مقبولة في البداية. ولكن عند التقدم أكثر في اللعبة علم تمامًا ما كان يريده نيل دروكمان من اللاعبين وكيفية شعورهم تجاه اللعبة وتابع متحدثاً:

لقد لعبت اللعبة الأولى مرات أكثر مما يمكنني التذكر. قضيت وقتي في مشاهدتها Abby وهي تموت، وفي النهاية ألغيت تثبيت اللعبة قبل أن أنهي اليوم الأول معها.

يا إلهي، كل ما يمكنني قوله هو أنني سعيد لأنني عدت وأكملت قصتها. في النهاية شعرت بالفزع لكل الشخصيات. كنت غاضبًا من إيلي لترك المزرعة ومطاردة آبي. إن رؤية وجهها في النهاية عندما ذهبت لتلعب الجيتار كان مفجعًا للغاية وواحدة من أفضل النهايات التي رأيتها في أي قصة.

أنا لا أعرف حقًا ماذا أقول، كنت بحاجة فقط لقول شيء ما لأن تلك كانت نهاية صعبة.

مضى على إطلاق اللعبة قرابة عامين ونصف وحتى هذه الآن، ورغم ذلك لم ينسى مجتمع اللاعبين أحداث اللعبة. أسباب الكره كثيرة، منها التسريب قبل الإطلاق، منها أيضًا توجه القصة ومنها كذلك الأفكار المزروعة فيها والتشجيع على تقبل مجتمع LGPTQ.

نذكر بأن سلسلة اللعبة قد حصلت على مسلسل مقتبس عنها وحتى الآن يعتبر أنجح المسلسلات المقتبسة عن الألعاب. كما أننا بصدد رؤية موسم ثاني لهذا العمل كما تم الإعلان سابقًا.

ما هو رأيكم برأي أحد الكارهين للعبة بعد إنهاءها؟

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر مخضرم في موقع VGA4A, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل و The Last of Us و Uncharted.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button