مميز

من P.T إلى رأس الهرم.. هذه هي أشد اللحظات رعباً في عالم Silent Hill

هناك وفرة من ألعاب الرعب والبقاء المخيفة المتنوعة في السوق، بدءًا من Resident Evil إلى ريميك Dead Space و The Evil Inside وحتى لعبة البقاء والرعب The Last of Us، يمكنك الحصول على ما يكفيك من عنصر الرعب في أي مكانٍ تقريبًا، لكن في الواقع تبقى سلسلة Silent Hill أحد أبرز وأول التجارب المخيفة في الوسط، التي ستمنحك الكثير من الكوابيس التي لن تنساها لفترةٍ طويلة جداً.

يعود تاريخ السلسلة إلى أكثر من عقدين من الزمن، حيث صدر الجزء الأول منها عام 1999 على جهاز PS1 واعتبرت لفترة طويلة من الزمن ملكة ألعاب الرعب وكانت في منافسة مستمرة مع Resident Evil مع تركيزها أكثر على عناصر الخوف والفزع والدموية.

ومع حصولها على أكثر من ثماني ألعاب فيديو وفيلمين خاصين بها أصبحت Silent Hill عنصرًا رعب راسخ في ذاكرة اللاعبين لاسيما القُدامى منهم، وكان السبب المباشر وراء سيطرتها على نمط ألعاب الرعب لفترةٍ مُعتبرة هو كونها مليئة بالتسلسلات المرعبة والقصة القاتمة والغامضة التي تثير الفزع بحد ذاتها، وسنتكلم في مقال اليوم عن أكثر اللحظات رعبًا في تاريخ السلسلة بأكملها.

ظهور Lisa في المرآة في Silent Hills P.T

Looking into the mirror in Silent Hills P.T.

تكون Lisa بمثابة كابوس متنقل يظهر لك في كل مكان بلعبة سايلنت هيل P.T تقريبًا، حيث تحاصرك في أحد المرات داخل ممر متعرج وتظهر لك في جميع الاتجاهات، وتتعرض لمطاردة مخيفة من العيار الثقيل تحبس الأنفاس، لكن سرعان ما تدرك أنك لم تكن وحيدًا طيلة الوقت، حيث أن سبب تمكن Lisa من الظهور والاختفاء بسرعة هو أنها ملاصقة لك طيلة الوقت دون أن تعرف ذلك!.

إذ ينظر اللاعبون في  أحد المشاهد في مرحلة ما من أحداث إلى مرآةٍ غامضة ليروا انعكاس Lisa المتقطع خلف رأسهم، ليكتشفوا أنها كانت بجوارهم طيلة الوقت، وهي روح غاضبة لإمرأةٍ قتلها زوجها بعنف، تحاول جعل اللاعبين يمرون بما اختبرته تماماً.

ظهور وحش رأس الهرم Pyramid Head للمرة الأولى في Silent Hill 2

James looks at Pyramid Head through bars in Silent Hill 2.

تكون الأشياء الغامضة التي تظهر وتختفي دون أن تعرف شيئًا عنها ربما العنصر الأكثر رعباً في مثل هذه التجربة في بعض الأحيان، حيث أثناء تجولك في مجمع شقق Wood Side Apartments السكني المخيف، ستشعر بوجود شيءٍ ما في الظلام دون أن تعي ما هو.

أثناء محاولتك فتح أحد الأبواب في المجمع السكني المذكور، سيفاجئك صراخٌ مفزع من خلفك في أحد الممرات المُظلمة، وإذا قمت بتحري مصدر الصوت فإنك ستجد مجموعة من القضبان التي تسد مسارك وتعيقك من الذهاب إلى المكان الذي صدر منه الصوت المفزع، لكن إن دققت النظر خلف هذه القضبان ستجد وحش رأس الهرم يحدق بك في الظلام دون أن يتحرك أو يفعل شيئًا، وسرعان ما سيصدر الراديو الخاص بك أصوات تشويشٍ مجنونة تنذرك بوجود خطرٍ كبيرٍ مجاورٍ لك، وإن أدرت ظهرت ونظرت مجددًا لمكان تواجد الوحش ستجده قد اختفى، مما يشعرك بوجود شيءٍ سيءٍ للغاية بخصوصه.

رعب الزُقاق في جزء سايلنت هيل الأول

Harry in the alleyway in Silent Hill.

شعر اللاعبون بشعور مُريب في مغامرتهم الأولى عبر بلدة سايلنت هيل في الجزء الأول، إلا أنها لم تكن مخيفةً تمامًا في البداية، لكن سرعان ما يتغير كل هذا عندما يتبع بطل اللعبة هاري ابنته شيريل إلى أحد الأزقة التي يملؤها الضباب، حيث تصبح زوايا الكاميرا مربكة، ثم تسمع صفارات الإنذار المخيفة تدوي عبر البلدة للمرة الأولى في السلسلة، وفي ذلك الوقت، لم يكن لدى أي أحدٍ فكرة عما يعنيه ذلك.

وتبدأ البلدة بعد ذلك بالتحول والانتقال إلى “العالم الآخر المخيف، وتظهر النسخة البديلة من سايلنت هيل التي تبدو وكأنها نسخة من الجحيم، ويجد اللاعبون أنفسهم في موقف شديد التوتر والرعب وبدون أسلحة أو أي وسيلة للدفاع عن أنفسهم، وسرعان ما يجتاح المكان وحوش “Grey Children”، الذين يهاجمون هاري بشراسة ويحاصرونه في الزقاق دون أي أملٍ في النجاة منهم في المرة الأولى.

الرأس العملاق في Silent Hill 4: The Room

على الرغم من تصنيف المشهد بكونه أحد أكثر المواقف إخافةً في السلسلة، إلا أنه ربما يتصدر أيضًا قائمة أغرب اللحظات في سايلنت هيل كذلك، حيث يصادفه بطل اللعبة أثناء تجوله في عالم المستشفيات المثير للفزع بشكلٍ خاص.

وينتمي هذا الرأس إلى إيلين جارة بطل الرواية الميتة على ما يبدو، والذي سيشعرك بالقشعريرة فور رؤيته، لاسيما العيون الكبيرة التي ستلاحقك في كل الاتجاهات وأصوات التنفس الثقيلة التي ستدب الرعب في نفسك، ويمكن وصف المشهد بأكثر اللحظات إثارة للاشمئزاز في أي لعبة فيديو على الإطلاق.

الوصول إلى بحيرة تولوكا في Silent Hill 2

بمجرد وصول James Sunderland إلى بحيرة تولوكا في بداية اللعبة تبدأ مباشرةً الأشكال الوحشية المخيفة بالظهور أمامه، التي لا يكون اللاعبون جاهزين لها بَعد باعتبار أنهم قد بدأو رحلتهم للتو، وتتحول بداية نزهتك إلى لحظاتٍ مليئة بالفزع والركض للنجاة بأرواحهم والاختباء من هذه الوحوش التي ستظهر في كل مكان وأي مكانٍ تقريبًا.

ويبدأ الراديو الخاص بك بإصدار أصواتٍ تشويشٍ مُزعجة تشير لاقتراب التهديدات الخطيرة منك، ولاشك أن ريميك سايلنت هيل 2 سيقدم هذه اللحظة بطريقةٍ أشد إخافةً ورعبًا تسبب الكوابيس للاعبين بمجرد وصولهم لضواحي بلدة الرعب الغامضة.

يُنظر إلى Silent Hill منذ فترة طويلة على أنها إحدى سلاسل ألعاب الرعب المحورية ويعود ذلك جزئيًا إلى كيفية إدارتها وابتكارها للحظات في غاية الرعب من خلال استخدامها لأجواء متوترة وظواهر تحدث حولك في البيئة والابداع في تصميم الوحوش المُفزعة بشكلٍ خاص.

في الخاتم، قد تبقى اللحظات الأكثر رعبًا في Silent Hill معك لفترة طويلة بعد الانتهاء من اللعبة، مما يجعلك مرتبكًا ولست سعيدًا بالكامل لأن هذه المدينة الريفية الصغيرة المخيفة ليست مكانًا حقيقيًا موجودًا في العالم الواقعي!

اشترك في قناتنا على اليوتيوب

Anas Husami

عاشق لألعاب الفيديو منذ 30 عامًا، بدايتي كانت مع جهاز nintendo 64، وأفضل الألعاب برأي في الوقت الحالي Final Fantasy، Resident Evil، Halo، Call of Duty.
زر الذهاب إلى الأعلى
close button