تنبيه +18| الأفلام الإباحية تستغل شهرة Red Dead Redemption 2 عن طريق قاعدة Rule 34..

قبل المضي أكثر في تفاصيل هذا الخبر نحذر و بقوة من تفاصيله التي لا تصلح الا للكبار فقط, و وجب علينا التنويه بأن الهدف من كتابة هذا الخبر هو نشر التوعية و الفكر السليم, حسنا و اولا اعتذر و بشدة عن كتابة هكذا موضوع الا و انه في الآونة الأخيرة مجال الترفية عموما و خصوصا العاب الفيديو أصبحت تستغل بطريقة بشعة جدا من مجال يعتبر لدى الغرب  مجالا ترفيهيا من الدرجة الأولى الا و هو مجال صناعة أفلام الفيديو الإباحية.

و نحن بدورنا لا ننكر وجود وسائل مساعدة من صناعة الألعاب للصناعة الإباحية, لكنها قليلة و رغم اقليتها الا انها تنجح و تطال الدول العربية, لعبة Red Dead Redemption 2 التي تمتلك شعبية كبيرة حول العالم تقع في فخ عالم صناعة الأفلام الإباحية و رسميا جاري حاليا العمل على فيلم اباحي مقتبس عنها حرفيا و عن شخصياتها بكل تفاصيلهم, و المشرف على هكذا أمر هو موقع يتصدر لائحة المواقع الإباحية العالمية و الذي لن أقوم بذكر إسمه طبعا.

لربما تتساءلون عن سبب الاقتباسات هذه, حسنا هل سمعتم يوما بالقاعدة 34 أو كما تدعى Rule 34, دعونا نخبركم عنها, حيث تنص هذه القاعدة أن أي منتج ترفيهي أو حتى تجاري أو أي شيء في هذا العالم  يحقق شهرة كبيرة في مجاله سيقابله فيلم إباحي مقتبس عنه حرفيا بسبب شهرته فقط, و هذه ليست المرة الأولى التي نشهد فيها هكذا حدث, في الماضي تم اقتباس افلام إباحية كثيرة عن افلام كبيرة و حتى رسوم انمي و العاب شهيرة.

لكن ما نود التحذير منه, هو “البوستر” الخاص بالفيلم الإباحي و الذي يشبه تماما البوستر الخاص بلعبة Red Dead Redemption 2 بكل تفاصيله حتى عنوان اللعبة اقتبس في الفيلم الإباحي و لم يسلم منه, و البوستر طبعا نقصد فيها اللوحة أو المادة الإعلانية, سنترككم مع هذه الصورة بغرض التحذير فقط لا أكثر و بعدها نستقبل آرائكم حول هذا الخبر أدناه.

اعرف المزيد عن

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock