الرئيس الامريكي دونالد ترامب يعتزم رفع ضريبة الإكترونيات الصينية و يفكر برفعها على شركة سوني و فرع البلايستيشن أيضا..

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يضرب بيد من حديد و يرفع قرارا مفاده زيادة الضريبة على جميع الإلكترونيات الصينية الواردة للولايات المتحدة الأمريكية بنسبة زيادة تساوي 15%, حيث كانت نسبة الضريبة المفروضة على البضاعة الإلكترونية الصينية حوالي 10% و اعتبارا من بداية العام القادم 2019 ستصبح 25%.

و بالطبع هذا القرار سيؤثر علينا سلبا نحن اللاعبين, حيث أن أجهزة البلايستيشن تحتوي على قطع إلكترونية صينية و مع زيادة الضريبة على هذه القطع سترتفع أسعار الأجهزة على الأقل التي تخص الجيل القادم و ليس هذا فقط, بل يفكر الرئيس الأمريكي بفرض ضريبة خاصة على شركة سوني و فرعها الخاص بأجهزة البلايستيشن.

هذا القرار أعزائي مهلك و بالتالي نحن كلاعبين لن نستطيع التذمر بعد الآن على ارتفاع أسعار الأجهزة لأنه و بطبيعة الحال ستقوم الشركة بتعويض نسبة الزيادة هذه و تحملها للمستهلك أي اللاعب, لذلك و من الآن لا تستغرب أيها اللاعب إذا تخطت أجهزة الجيل القادم سعر 500$, توقعاتكم و ردود أفعالكم حول هذا الخبر نستقبلها أدناه في قسم التعليقات.

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock