صانع لعبة God of War يعمل على مشروع لعبة جديدة و مختلفة..

ديفيد جافي صانع لعبة God of War التي تعد واحدة من اقوى و اقدم ايقونات البلايستيشن تعهد في وقت سابق من العام الماضي انه سيتوقف عن تطوير الالعاب و سيجد لنفسة وقت لقضائه مع العائلة و تأدية امورة العائلية و الاجتماعية و لكن على ما يبدو ان هذا الامر لن يكون سهل و ما يجري في الدماء من شغف و حب لتطوير العاب الفيديو لا يمكن التخلص منه بكل سهولة.

ديفيد اصيب بنكسه كبيرة بعد فشل لعبة القتال الدموية Drawn to Death على البلايسيتشن 4 و دفعه ذلك الى اغلاق الاستيديو الخاص به و الابتعاد عن عالم العاب الفيديو و خلال لقاء سابق معه قال انه تعود بان يقوم بانتاج العاب من الدرجة الاولى AAA ضمن شركات تطوير و نشر كبير و لكنه اذا قرر في يوم من الايام العودة من جديد فسوف يكون بشكل فردي و يبدو انه قرر العودة بالفعل بعد وقت قصير من قرار انسحابه.

ديفيد اعلن من خلال حسابه الخاص على منصة تويتر انه يعمل على مشروع لعبة جديدة و حسب وصفه فستكون لعبة رعب فردية تقدم تجربة جديدة و مختلفة مع سرد قصصي عميق و قال ديفيد ان مغرم باللعبة في الوقت الحالي و يعمل على تصميم عناصرها و كتابة قصتها.

ايضا قال ديفيد انه لم يكشف عن هذا المشروع لاي جهة خارجية و لا يمتلك الدعم المادي و انه غير مهتم بذلك في الوقت الراهن و لكن حسب قوله اذا قام بعرض اللعبة على جهة خارجية فقد لا يستوعبوا فكرتها و يكرهونها او قد تكون ضربتهم الضخمة التالية.

ديفيد عبر عن قلقة في الاستمرار في هذا المشروع و لكنه بعد ان وصف نفسه بانه محترف في هذا المجال سيتمكن من السيطرة على هذا القلق و الخوف و سيستمر في العمل على هذه اللعبة حتى يرى انه مناسب لمشاركته مع الاخرين.

ديفيد للاسف لم يعطينا اي تفاصيل عن حقيقة مشروعة و كل ما عرفناه انها لعبة رعب فردية مبنية على قصة و طريقة سرد جديدة و مختلفة و يبدو ان في الوقت الراهن مازال المشروع في مرحلة مبكرة خصوصا انه لم يجد الدعم المادي او حتى لم يقدم اللعبة لجهات خارجية حتى تتبنى الفكرة و نشر اللعبة بعد تطويرها.

هل تتوقع ان ديفيد جافي سينجح في محاولته الثانية بعد فشله في المحاولة الاولى للعودة الى تطوير العاب الفيديو؟

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock