لعبة Marvel’s Avengers هي أكبر مشروع في تاريخ Crystal Dynamics حتى الان..

استديو Crystal Dynamic قام بتطوير الألعاب لمدة 25 عام، و قدم لنا الكثير من الألعاب الكبيرة أشهرها سلسلة ألعاب تومب رايدر بكامل اجزائها, الفريق قام بالإعلان عن عمله على مشروعه القادم، لعبة Marvel’s Avengers, اللعبة الخطيّة التي سوف تجعلك تتحكم بالأبطال الخارقين من أفلام Avengers بطريقة مليئة بالإثارة و المغامرات، بالإضافة إلى إمكانية اللعب التعاوني مع أصدقائك.

هذا المشروع هو كبير جداً، بسبب كبره الشديد قام استديو كريستال داينامكس بالعمل مع خمسة استديوهات مختلفة لتقديم أفضل ما يمكن عندما تصدر اللعبة العام القادم على البلايستيشن 4 و الاكسبوكس وان و الحاسب الشخصي بالإضافة إلى غوغل ستاديا.

قام سكّوت أموس رئيس استديو كريستال داينامكس بالتصريح أثناء حديثه مع GamesIndustry أنّ “هذه اللعبة هي أكبر شيء قمنا بالعمل عليه إلى حد الآن, لدينا خمسة استديوهات تعمل مع بعضها البعض لتقديم افضل تجربة للاعبين. يوجد استديو كرسيتال داينامكس في  Redwood Shores في كاليفورنيا، و استديو Crystal North West الجديد الذي قمنا بفتحه في Bellevue في واشنطن و لدينا شركائنا Nixxes الذين عملنا مع فريقهم الكبير لمدة عشرين عام في هولندا و ايضا يوجد استديو Edios Montreal الذي عملنا بجواره طول الوقت على تومب رايدر، بالإضافة إلى استديو Square Enix اليابانيّ” و أضاف أموس: “لقد جمعنا هذه الإستديوهات مع بعضها وقلنا: ‘سوف نذهب لهذا البعد، تومب رايدر كانت رائعة، لعبة Rise of the Tomb Raider كانت أفضل, لعبة Shadow of the Tomb Raider كانت.. لا، نحن نريد الذهاب لمكان أبعد من هذه الحدود’.”

بالإضافة إلى هذه الاستديوهات، قام سكوت أموس بتوظيف مُختصين مثل Shaun Escayg الذي عمل سبقاً في استديو Naughty Dog، و هو الآن المدير الإبداعي للعبة Marvel’s Avengers. تم تعيين Dave Fifield الذي ساعد في كل من ألعاب Halo و كول أوف ديوتي من أجل اللعب الجماعي. من أجل القتال قد تم تعيين Vince Napoli الذي أتى من لعبة God of War.

قال أموس:

لقد إخترنا الأفضل من الأفضل لنقدم سويّا أضخم شيء قمنا بالعمل عليه بطريقة جديدة.

لعبة Marvel’s Avengers سوف تصدر على البلايستيشن 4 و الاكسبوكس ون و الحاسب الشخصي و غوغل ستاديا في الخامس و العشرين من شهر مايو (5) العام القادم.

اعرف المزيد عن

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock