دار الافتاء الاندونيسية تحرم لعبة PUBG شرعا بسبب العنف و مصر تلحق بنفس القرار..

ما زالت لعبة PUBG تعاني من الحظر و المنع حول دول العالم, بدأنا بالعراق و انتقلنا الى الامارات العربية المتحدة ثم الى الجهة الاخرى من العالم الهند و الان نستقر و تتمركز في دولة اندونيسيا, حيث حكمت دار الافتاء هناك حكما شرعيا اسلاميا بتحريم اللعبة المذكورة اعلاه و السبب هو احتوائها على عنف زائد و سفك دماء كثيرة او كما ذكرته دار الافتاء في تصريحها الاخير.

هناك العديد من الاسباب التي دفعت المحكمة الشرعية لاصدار هذا القرار من بينها:

  • اللعبة تؤثر سلبا على سلوك المراهقين و تعزلهم عن محيطهم الخارجي, الاسري و الاجتماعي و تغرس فيهم الدافع العنيف.
  • تراجع المستوى الدراسي للكثير من الفئات العمرية في الدولة.
  • اللعبة تخلق نوعا جديدا من الادمان بحيث توهم اللاعبين بامتلاكه لأصدقاء وهميين.

اما مجلس العلماء في اندونيسيا فقد علق على موضوع تحريم اللعبة بقوله ما يلي:

العنف الموجود في لعبة PUBG مناف للاسلام و يمكن ان يخلق الكثير من المشاكل التي قد تهدد المجتمع الاندونيسي و مستقبله.

هذا و يقال ان الشيخ الازهر في جمهورية مصر قد اعلن تحريمه للعبة ايضا لنفس الاسباب و المعتقدات المذكورة اعلاه, السؤال الذي سنطرحه هنا هو الى متى ستستمر سلسلة المنع و الحظر هذه للعبة PUBG خصوصا في الدول العربية, و هل برأيكم تعد الاسباب التي ذكرتها دار الافتاء الاندونيسية لمنع اللعبة صحيحة و منطقية و الاهم من ذلك هل ستستجيب الحكومات لهذه الفتاوى كونها هي القوة الوحيدة القادرة على اتخاذ قرار المنع و تنفيذه!

اعرف المزيد عن

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock