يُمكنك حرفيّاً قتل الجميع في لعبة The Outer Worlds..

لعبة The Outer Worlds ذو العالم المفتوح ومن نوع لعب الأدوار القادمة من استديو Obsidian تُعد واحدة من أكثر الألعاب المُنتظرة، وعلمنا مؤخراً أنّهُ يُمكنك حرفيّاً قتل كل من تراه في اللعبة وهذا يتضمّن الشخصيات التي تعطيك المهام وشركائك وشخصيات الحاسب (NPCs)، بطريقة ما سوف تحصل على نهاية رغم قتلك للجميع على عكس باقي الألعاب مثل – أحم سكايرم أحم- التي تعتمد على الشخصيات من أجل التقدم.

هذا الأمر علمناه من Brian Heins رئيس المُصممين في فريق التطوير بالاستديو، حيثُ قال:

أسلوب اللعب لأحد مُنتجي اللعبة كالتالي، لا يتحدث إلى أيّ شخص إنما يطلق النار عليهم فقط. كل من يمكن أن يكون رفيق باللعبة يقتله قبل أن يتمكن من عمل أيّ شيء، يقتل كل من يقوم بإعطائه المهام حتى. يُمكنك إنهء اللعبة كاملةً بهذه الطريقة، لكنّها بالتأكيد سوف تكون تجربة أكثر تحديّاً بكثير.

سوف تكون طريقة اللعبة هذه أكثر تحديّاً لأنه لن تتمكن من الحصول على نقاط الخبرة والمهارة والعتاد وأشياء أُخرى تقليدية مهمة للنجاح في أيّ لعبة لعب أدوار (rpg). قال لنا براين هينس أيضاً أنّه سوف تكون وحيداً باللعبة إن قمت بإختيار هذه الطريقة حيثُ ستؤدي لإنخفاض عدد سكان المدن ولن يكون لديك أيّ شُركاء.

هذا الأمر يوضح لنا مدى إلتزام استديو Obsidian بتقديم أسلوب لعب حر تماماً الذي يستمتع به الكثير من اللاعبين -ومنهم انا- بهذا النوع من الألعاب. سوف يكون هنالك أيضاً نظام خيارات حيثُ سوف تؤثر قراراتك بشكل كبير على القصة وسوف يكون هنالك نهايتين رئيسيتين ذو إختلافات كبيرة.

تجري أحداث لعبة The Outer Worlds في المستقبل البعيد حيث تحكم الشركات الكبرى كواكب مختلفة. كغريب من سفينة مستعمرة، يحقق اللاعب في هذه الكواكب. بناءً على الإختيارات التي تم إتخاذها ستتغير القصة وستصبح شخصية اللاعب إما رجل جيد أو سيء أو مُختل عقلياً. نسخة الحاسب الشخصي سوف تصدر كحصريّة مؤقتة على متجر إيبيك. اللعبة تبدوا جيدة حقاً ويُمكنكم مشاهدة عرض لأُسلوب لعب مهمة كاملة هنا.

لعبة The Outer Worlds سوف تصدر في الخامس والعشرين من أكتوبر القادم على الاكسبوكس ون والبلايستيشن 4 والحاسب الشخصي بالإضافة للنينتندو سويتش . ستصدر اللعبة أيضاً على خدمة Xbox Game Pass عند إطلاقها. اللعبة كانت ضمن قائمتنا لأفضل عشرة إعلانات حصلنا عليها في معرض E3 2019. ما رأيكم أنتم باللعبة؟ شاركونا بالتعلقيات!

اعرف المزيد عن

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock