في Watch Dogs Legion سوف تتمكن من الإختراق والتلاعب بحياة الأشخاص..

نحن كلاعبين عندما نسمع كلمة “إختراق” دائماً ما تأتي سلسلة Watch Dogs التي تم بنائها حول هذا الأمر ودمجته مع آلية أسلوب اللعب الخاصة بها. في الجزء الأول كانت بداية الفكرة وشركة يوبيسوفت قامت بتحسينها أكثر بالجزء الثاني والآن يبدو أننا مع جزء Watch Dogs Legion الجديد سوف نرى توسّع الفكرة أكثر وأكثر.

خلال فقرة أسئلة وأجوبة على موقع ريديت مع جوش كووك المدير الفني لووتش دوغز ليجون، تحدّث عن الإختراق وكيف أنّه سوف يتم إستعماله في آفاق جديدة في العنوان القادم. أشار إلى أنّ الفكرة تطورت من قدرة اللاعبين على رؤية معلومات الآخرين إلى القدرة على اختراق حياتهم. يقول كوك، بهذه الطريقة أصبح الإختراق في اللعبة يأخذ شكل “الهندسة الاجتماعية” حيث يبدأ اللاعبون في العبث بحياة الشخصيات.

الإختراق هو أحد العواميد الرئيسية للسلسلة والعلامة التجارية. لعبة Watch Dogs: Legion هي تطور الأساس الذي بنيناه في الماضي. في فكرة اللعبة الأولى ستتمكن من رؤية لمحة عن الأشخاص ورؤية معلوماتهم، الآن سوف تبدأ بالإختراق داخل حياة هؤلاء الأشخاص. سيكون هنالك هندسة إجتماعية أفضل وتلاعب إجتماعي. انت سوف تتواصل مع هؤلاء الأشخاص، هم قد يطلبون منك خدمات وأنت ستتلاعب بظروفهم داخل العالم. هذا ما يعنيه تطور الإختراق وليس فقط اللعب بأجزاء الحاسوب.

هذا ليس كل ما تحدث عنه أيضاً حيثُ أضاف أنه سوف تتمكن من إختراق السيارات وإستعمالهم وسوف تتمكن من إختراق الطائرات بدون طيار (drones) وتحدث عن أنواعهم حيثُ هنالك طائرات عسكرية تستطيع إطلاق الصواريخ او طائرات الشرطة التي تحتوي على رشاش خفيف. ستتمكن أيضاً من إختراق والسطيرة على الكاميرات وستتمكن من التلاعب بالعالم. لكن على حسب قوله، الأمر الممتع أكثر في الإختراق هو عندما تبدأ بقسم الهندسة الإجتماعية والعبث بحياة الأشخاص والتلاعب بهم.

  رسالة مشفرة من حساب بلايستيشن على تويتر تلمح لشيء ما قادم قريبا!!

لعبة Watch Dogs Legion سوف تصدر في السادس من مارس العام القادم على البلايستيشن 4 والحاسب الشخصي والاكسبوكس ون بالإضافة لغوغل ستاديا. ما رأيك بالإختراق داخل اللعبة؟ بالنسبة لي تطوير فكرته وإضافة الهندسة الإجتماعية داخل اللعبة سوف يزيد من المتعة بشكل كبير. شاركنا برأيك بالتعليقات ادناه!

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في الوطن العربي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock