الآن علمنا قوة فورتنايت الحقيقة ورأينا ثقة شركة إيبيك الكبيرة بعنوانها..

عادةً عندما تسمع أنّ لعبة قد توقفت او “ماتت” يكون السبب هو أنّ خوادم اللعبة لم تستطع تحمّل أعداد اللاعبين او هنالك أخطاء تقنية كثيرة تمنع اللاعبين من الإتصال. لكن اليوم قامت لعبة فورتنايت بإغلاق مخدماتها عن قصد، رغم أنّهُ لا يوجد شيء سوى ثقب أسود كبير إلا أنّ البارحة كان هنالك ملايين الأشخاص الذين يشاهدون هذا الأمر على كل من اليوتيوب والتويتش.

في مساء يوم الأحد ظهر ثقب أسود في عالم اللعبة وإبتلعَ خريطة فورتنايت بشكل كامل. أثناء مشاهدتك للثقب الأسود سوف تظهر أرقام مختلفة لكن لحد الآن لا نعلم لما هي والجميع فقط ينتظر عودة اللعبة المحبوبة من قبل الكثيرين لأنّك لن تتمكن من الدخول إلى أيّ مباراة وحتى حسابات فورتنايت على مواقع التواصل الإجتماعي مثل التويتر والانستاغرام إختفت مع حادثة الثقب الأسود. لا يوجد أحد خارج شركة إيبيك يعلم متى سينتهي هذا الأمر لكن الحقيقة هي أنّ هذه حركة تظهر لنا قوة اللعبة على العودة متى ما أرادت وتظهر لنا ثقة شركة إيبيك بعنوانها الشهير وهو أمر مثير للإهتمام خاصةً بسبب الإستهزاء الكبير التي حصلت عليه لعبة الباتل رويال من قبل الجماهير في الفترة الأخيرة.

انا لستُ من لاعبي اللعبة إلا أنني أعلم أنّ الموسم العاشر لم يكن بجودة المواسم الأُخرى واللاعبين المخضرمين كرهوا إضافة الآليين وكان هنالك الكثير من النقد حول موضوع الموازنة. بعد عام من سيطرتها على جميع المنصات، بدأنا نشعر وكأنّ اللاعبين بدأو بالملل منها قليلاً. لا تفهموني بشكلٍ خاطئ، فورتنايت هي واحدة من أشهر ألعاب عام 2019 لكن ما أقصده هو توقف النموا الخاص بها وكان هنالك العديد من الإشارات التي تشير لذلك.

لكن إذا نظرت إلى مواقع التواصل الإجتماعي وأيّ مكان مختص بالألعاب، ما الذي ستراه؟ سوف تلاحظ أنّ الجميع لم يعد يتذكر الموسم العاشر والجميع أصبح متحمس بشكلٍ كبير وكل هذا بسبب الأحداث الغير متوقعة والحركات الرائعة التي يقدمها لنا فريق إيبيك، للصراحة رغم أنني لستُ من لاعبي اللعبة ولم ألعبها إلا لعدة مرات عندما صدرت إلا أنني متحمس لمعرفة ما سيحصل بعالم اللعبة والاستديو المُطور لها وفريق التسويق يرفع لهم القبّعة بجدارة.

النظرية المشهورة حالياً هو أنّ الثقب الأول سيجلب خريطة جديدة كُليّاً وربما آليات لعب جديدة وأحد الصور التي تم تسريبها من قبل متجر آبل الإيطالي أظهرت لنا قوارب، وهو نوع مركبة غير متوفر حالياً في فورتنايت (او كانَ متوفر). اللعبة ستعود بدون شك، فهي تحقق الكثير من الأرباح ومازالت تحتوي على قاعدة جماهرية كبيرة لكنها غالباً ما ستعود بشكلٍ مختلف مع تغييرات مثيرة للإهتمام.

يمكن أن يكون الجزء الثاني من فورتنايت (هذا الاسم الذي يستخدمه اللاعبين) بداية جديدة للعبة التي عادةً ما تجد طريقاً لإبقاء الأشياء جديدة. بالنسبة لي انا لم اشاهد أيّ شيء مثل هذا في لعبة جماعية من قبل، كما ذكرتُ سابقاً انا لم ألعب اللعبة إلا في الفترة الأولى من إصدارها ولم تكن سيئة او ممتازة كما يوصفها البعض فأنا شخصيّاً لستُ من مُحبي طور الباتل رويال لكن ما تفعله إبييك الآن زاد من حماسي رغم أنني لم أكن أهتم حقاً بما يحصل بعالمها.

البث المباشر

بالتأكيد ما فعلته فورتنايت هو حركة خطيرة تماماً ولا نعلم متى ستعود لكن ما نعلمه هو أنّ شركة Epic Games المُطورة لها أظهرت لنا قوة عنوانها الشهير وسيطرته الفعلية على عالم الألعاب الجماعية، ويبدوا أنّ هذه الحركة الخطيرة نجحت وتحصد ثمارها عن طريق بناء قطار الحماس(hype train)، ما رأيكم أنتم بهذه الحركة؟ هل أنتم متمحسون لها؟ شاركونا بآرائكم بالتعليقات ادناه.

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock