احد اللاعبين يروي قصته مع لعبة GTA V و كيف ساهمت في تحسين حياته..

تعد لعبة GTA V واحدة من اروع الالعاب الصادرة في اواخر الجيل الماضي و بدايات الجيل الحالي, اللعبة بجانب سلسلتها مشهورة بأعمال العنف المماثلة لاحداث الواقع, العنف فيها ليس خياليا و ليس مبالغا فيه و لكن بناء عليه اتهمت اللعبة بعدة اتهامات سابقة تتمثل في تعليم اللاعبين العنف و القتل و اراقة الدماء و غيرها, و جميعها باءت بالفشل.

اليوم احد اللاعبين يروي قصته مع لعبة GTA V و كيف قامت بتعليمه العكس تماما, و هي تحسين صحة العقل و الابتعاد عن المشاكل, خلال حديث هذا اللاعب مع صحيفة The Guardian رافضا بشكل قاطع ذكر اسمه تجنبا لاي انتقادات تذكر من اي جهة معينة, حيث قام من خلال المقابلة بذكر كيف قامت اللعبة بتغيير حياته بشكل ايجابي و جذري و تحويلها الى مسار لم يكن يحلم به يوما.

اللاعب “كريغ” باسمه الوهمي قال للصحيفة ما يلي ذكره من تصريحات مؤثرة تروي بشكل مختصر المعاناة التي دخل بها و كيف خرج منها من خلال لعبة GTA V كالتالي :

عندما كنت صغيرا بجانب اختي الصغيرة انفصل والداي عن طريق الطلاق, و كبرنا حتى علمنا ان امنا تعالج اثار الطلاق عن طريق الكحول, فكانت تشرب في العمل بشكل متكاثر و تتظاهر امامنا في المنزل بعدم الشرب.

بعد فترة وردني اتصال هاتفي كان من اسوأ المكالمات التي وردتني في حياتي, بحيث استقبلت خبر وفاة والدتي دهسا من قبل “باص” مسرع و هي مخمورة في الشارع.

تابع كريغ قائلا ما يلي:

بعد وفاة والدتي تعرضت لإكتئاب شديد و عزلة و ارق, احسست بعدم الراحة, حتى اتى الوقت الذي تعرفت فيه على مجموعة تعالج هذه الاعراض من خلال العاب الفيديو, و لعبة GTA V هي كانت اللعبة التي عالجتني من مشاكلي الصحية و ابقتني بعيدا ايضا عن الانضمام للعصابات و غيرها.

في السابق قلنا ان العاب الفيديو تعتبر اسلوب حياة للبعض بحيث يهرب بعض الاشخاص من مشاكلهم الخاصة و ضغوطات عملهم للعب و نسيان الامور التي تضغط عليهم, اعتقد الان بأن اي هيئة تحاول ايجاد عيب في العاب الفيديو او اتهام سلبي يتعلق بها يمكنها ان تصمت و للابد, ما هو رأيكم انتم متابعينا..!

اعرف المزيد عن

عبد الرحمن الرملي

كاتب و محرر في موقع VGA4A وظيفتي محاسب, اعشق العاب الفيديو منذ الصغر و أميل بشكل كبير الى العاب الاكشن و الرعب, أكثر سلسلة حازت على اهتمامي هي المخضرمة ريزيدينت ايفل.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock