الاخبار

بطولة “لاعبون بلا حدود – من السعودية” الإلكترونية انطلقت بجوائز ضخمة!

انطلقت يوم الجمعة 24 أبريل 2020 أحداث بطولة “لاعبون بلا حدود – من السعودية”، والتي ينظمها الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية، وتستمر حتى السابع من شهر يونيو المقبل بمجموع جوائز يصل إلى 10 ملايين دولار يعود ريعها كاملاً لصالح المؤسسات الخيرية العالمية المعتمدة ضمن الجهود الدولية للتصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد.

ستبدأ أولى البطولات المجتمعية اليوم وستستمر لمدة أسبوع حيثُ يتواجه فيها عشاق الألعاب الإلكترونية من مختلف أنحاء العالم ويستعرضون مهاراتهم في منافسات الأفراد والفرق مقابل الفوز بهدايا وجوائز متنوعة تبلغ قيمتها أكثر من 20,000 دولار. بعد ذلك ستأتي سلسلة من البطولات المجتمعية الأخرى تتضمن منافسات “الماراثون” التي تشمل ألعاب شهيرة مثل “فيفا 20” و “فورتنايت” و “كلاش رويال” في حين تشمل منافسات “لعبة الأسبوع” ألعاب شهيرة مثل “اوفرووتش” و “آبيكس ليجيند”.

عدد المشتركين ضمن البطولات تخطى حاجز الأربعة آلاف مشترك بعد يوم واحد من الإعلان، سيتنافسون هؤلاء المشتركون عىل مدار سبعة أسابيع في ألعاب مختلفة. ستشهد بطولة “لاعبون بلا حدود – من السعودية” مستوى آخر من البطولات النخبوية لأشهر اللاعبين العالميين حيث سيتنافسون على جوائز خيرية بمجموع 10 مليون دولار إذ يقدم الفائزون ما يتحصلون عليه من مبالغ مالية لمجموعة مختارة من 12 مؤسسة خيرية دولية تقود المعركة ضد الوباء الجائح تم اختيارها من قبل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ومن ضمنها: ‘صندوق الاستجابة لفاشية (كوفيد-19)’ التابع لمنظمة الصحة العالمية، ‘دايركت ريليف’، و’التحالف العالمي للقاحات والتحصين’.أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن سلطان رئيس الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية عن أن إقامة هذه البطولة جاء في ظل الدعم والاهتمام الكبيرين الذين توليهما حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين للرياضة بمختلف أنواعها ، إضافة إلى الاهتمام والمتابعة المستمرين من قبل صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، حيث يعزز هذا الحدث من مكانة المملكة كدولة رائدة في العمل الإنساني والخيري ومجال الرياضات الإلكترونية وأضاف:

نحن سعداء بهذا التفاعل الذي يعكس جماهيرية الرياضة الإلكترونية في وطننا الحبيب الذي يضم ملايين اللاعبين وأفضل أبطال العالم في مختلف الألعاب، ونسعى من خلال البطولة إلى توحيد جهود جميع اللاعبين وعشاق الرياضة الإلكترونية في مواجهة انتشار وباء فيروس كورونا الجائح 

من جانبه، عبّر الأستاذ تركي الفوزان الرئيس التنفيذي للاتحاد السعودي للرياضة الإلكترونية والذهنية ومدير البطولة عن سعادته بوصول عدد المسجلين للمشاركة في هذه البطولة الإلكترونية العالمية وتخطيه حاجز الـ 4000 شخص، مشيراً إلى أن الرياضة الإلكترونية أصبحت رياضة واعدة وفي نمو مستمر , و قال : “أمر رائع أن نشاهد هذا العدد من اللاعبين وهم يتحدون بهذه السرعة من أجل دعم مكافحة انتشار فيروس COVID-19″ بالإضافة لتنوع الأفراد الذين قاموا بالتسجيل حتى هذه اللحظة مما يؤكد على أن بطولة “لاعبون بلا حدود – من السعودية” متاحة للجميع “.

الجدير بالذكر بأن التسجيل لازال متاحاً للجميع على البطولات المجتمعية التي ستضم منافسات “الماراثون” و “لعبة الأسبوع” و “اللعب المستمر” وعلى الراغبين بالتسجيل ببطولة “لاعبون بلا حدود – من السعودية”، الرجاء التوجه الى الموقع الإلكتروني هنا.

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.

اقرأ ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار