الاخبار

هل افتتاحية استديوهات بلايستيشن الجديدة بدت مألوفة لك، اليك السبب..

قبل قليل كشفت لنا سوني عن افتتاحية استديوهات الطرف الأول للبلايستيشن وكشفت لنا أيضاً عن شعار استديوهات بلايستيشن الجديد. بالتأكيد هذا المقطع كان جميل جداً واستمتعتُ بمشاهدته بشكل كبير إنما المقطع بأكلمه كان مألوف لنا جميعاً. هل هذا يقلل من جماليته؟ بالتأكيد لا لكنه ليس “إبداعي” كما وصفه البعض على وسائل التواصل الاجتماعي.

قبل كل شيء، شاهد المقطع أعلاه في حال لم تفعل ذلك بعد. حسناً بعد مشاهدتك له، هل تذكرت ذاك المقطع الذي شاهدناه جميعاً في يونيو العام الماضي؟ افتتاحية مايكروسوفت لاستديوهات الطرف الأول خاصة بها مشابهة بشكل كبير وتعتمد على نفس المبدأ إنما الفرق الوحيد هو أنّها أطول بأربعين ثانية عن عرض افتتاحية البلايستيشن. بدون إطالة إليك المقطع.

هل يعني هذا أنّ سوني تنسخ من مايكروسوفت بالجيل الجديد؟ بالتأكيد لا ففي الحقيقة، كلا العرضان رائعان وممتعان للمشاهدة. إنما إذا أردنا التحدث من جهة النظرة الإبداعية، فكل من مايكروسوفت وسوني نسختا من افتتاحية مارفل – Marvel. انا مُتأكد أنّ عُشاق الأبطال الخارقين فكروا بذلك عندما شاهدوا مقطع استديوهات بلايستيشن او مقطع استديوهات الاكسبوكس.

أعتقد أنّه بإمكاننا القول أنّ سوني نسخت نظيرتها مايكروسوفت التي نسخت مارفل، هل هذا أمر مُهم؟ لا أعتقد حقاً حيثُ الأمر الذي سيشوقنا أنثاء مشاهدة الشعار او الافتتاحية عندما نلعب اللعبة هو جودتها ومتعتها. لذلك لا يوجد حقاً سبب لإثارة حرب الأجهزة المنزلية حيثُ إنتهت هذه الحرب من سنين. لكنه أمر مُثير للإهتمام لأن نرى أضخم شركتين بألعاب الفيديو بافتتاحية مشابهة جداً.

في النهاية سأترككم مع صورة واحدة مُعبّرة توصف ما يحدث حالياً.

رغيد حلاق

عاشق لألعاب الفيديو والتقنية مِنذُ طفولتي. دائماً ما أستمتع بجميع أنواع الألعاب وأميل بشكل خاص للألعاب المُستقلة. أسعى لتقديم كل مايخص ثقافة الألعاب للقارئ العربي بشكلٍ كامل بأفضل طريقة ممكنة لكونها أمر مفقود نسبياً في بلادنا.

اقرأ ايضا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار