لعبة Free Fire تحظر أكثر من مليون حساب ونسخة جديدة من اللعبة قيد التطوير!

لمن لم يسمع عن لعبة Garena Free Fire فهي لعبة باتل رويال واطلاق نار، صدرت على أجهزة الهواتف الذكية في سنة 2009، وكانت وما زالت هي البديل الأفضل في حال تم حظر لعبة PUBG في بلادك، او تعرض جهازك للتبنيد.

صدرت اللعبة على نظامي Android و ios وهي من تطوير استديو 111 Dots Studio و الناشر Garena، وتعتبر واحدة من أكثر الالعاب تحميلاً على المتاجر الرقمية، حيث بلغ عدد اللاعبين في لعبة Free Fire حتى شهر ماي الماضي 80 مليون لاعب، وذلك حسب مصدر من موقع venturebeat.

تجاوزت ارباح اللعبة الـ 1 بليون دولار وفقاً لنتائج السنة المالية للشركة الام، وهذه يجعلها ضمن قائمة ألعاب البليون دولار واحتلت الرقم 23 في تلك القائمة.

تعمل الشركة حالياً على تطوير نسخة جديدة كلياً من اللعبة تحمل اسم، Free Fire Max و هي نسخة محسنة بالكامل، من حيث دعم عدد اللاعبين، والرسومات و أسرع من سابقتها وفقاً لنفس المصدر.

من ناحية اخرى وحسب تصريح أحد المطورين فلقد تم حظر أكثر من مليون حساب للاعبين داخل اللعبة، والسبب وراء ذلك ليس غريباً او مستبعداً، حيث انتشرت في الاونة الاخيرة ظاهرة الغش والاختراق والتهكير داخل  اللعبة بشكل جنوني مما جعلها واحدة من أكثر الالعاب سيئة السمعة بين العاب الهواتف الذكية حيث بمجرد قيامك بالبحث داخل محرك البحث Google عن لعبة Free Fire، فستجد حتماً أكثر الكلمات بحثاً داخل النطاق الرقمي الذي تعيش فيه كالتالي ( تهكير Free Fire – Free Fire معدلة ) وغير ذلك من محاولات التحايل في اللعب الجماعي.

ماذا يفعل المطورين من أجل منع تلك التجاوزات؟

يعمل المطورين باستمرار على تحسين نظام مكافحة الغش لديهم ليكونوا متقدمين على أصحاب البرامج الخبيثة و تطوير نظام عقوبة قاسي جدًا حيث يتم حظر حسابات الغش بشكل دائم دون أي وسيلة للأسترجاع، بل وصل الأمر الى حظر الهاتف كلياً من دخول خوادم اللعبة.

رغم كل ذلك فقد وجد المخترقون الكثير من الاساليب التي تجعلهم يتحايلون على نظام الحماية مثل نظام المحاكي وتغيير عنوان ip والماك وغير ذلك من الاساليب التي تؤذي بشدة متعة تجربة اللعب الجماعي عبر الانترنت.

ما هي أشهر عمليات الغش؟

تعد عمليات الغش بأستخدام الـ Auto Aim و Antenna الأكثر شيوعًا وطلباً للكثير من اللاعبين من أجل تسهيل اللعب بشكل كبير، وشكلت تلك العمليات نسبة 30% من حيث شعبية الاستخدام بين اللاعبين، بالاضافة الى الرؤية عبر الجدران والنقل الفضائي في تنتشر بنسبة 19 و 17 في المائة، أما الـنسبة الأخيرة فهي عبارة عن غش متنوع.

والسؤال لمتابعينا الاعزاء.. هل جربت هذه اللعبة على هاتفك الذكي من قبل؟

 

ماهر ميسرة

كاتب ومحرر متخصص في الكونسول و التقنية، دخلت عالم الألعاب منذ أن أمسكت بعصى التحكم لجهاز Atari 2600 ، وعشقتها منذ أن لعبت لعبة Another World على جهاز الـ SEGA ، ألعابي المفضلة هي 3 The Witcher و Death Stranding حسابي على التويتر @MaherMaysara
زر الذهاب إلى الأعلى